بغداد 10°C
دمشق 9°C
الجمعة 15 يناير 2021
إصابة جندي تركي بهجوم مجهولين على قاعدة عسكرية شمال شرقي إدلب - الحل نت
القاعدة العسكرية التركية في مدينة "بنش" شرقي إدلب- عدسة (الحل نت)

إصابة جندي تركي بهجوم مجهولين على قاعدة عسكرية شمال شرقي إدلب


أصيب جندي من #الجيش_التركي، اليوم الاثنين، بهجوم شنه مجهولون على قاعدة عسكرية تابعة للجيش التركي بالقرب من قرية “رام حمدان” شمال شرقي #إدلب.

وقال ناشطون محليون لـ(الحل نت) إن :«مجهولون استهدفوا “محرس” للجيش التركي قرب قرية “رام حمدان” بصاروخ موجه أُصيب على إثره عنصر بجروحٍ متوسطة»، دون ورود تفاصيل عن هوية المجموعات التي شنت الهجوم.

وأضاف الناشطون، أن المنطقة «شهدت عقب الهجوم استنفاراً أمنياً لفصائل “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا، بهدف إلقاء القبض على مُطلق الصاروخ الموجه».

ويُعتبر هذا الاستهداف ليس الأول من نوعه، حيث استُهدفت قاعدة عسكرية للجيش التركي في قرية “معترم” قرب مدينة “أريحا” في الـ6 من شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، ما أسفر عن مقتل جندي وإصابة آخر نتيجة إطلاق النار عليهم بشكل مباشر من قبل مجهولين.

وزادت تركيا من قواتها ونقاطها العسكرية في إدلب، منذ شباط/ فبراير الماضي، عقب هجوم للقوات الحكوميّة السوريّة بدعمٍ روسي على المنطقة.

ونشرت القوات التركية نهاية الشهر الماضي، نحو 50 آلية عسكرية، بينها 5 دبابات وراجمات صواريخ، فضلاً عن أكثر من 200 جندي في قرية “كنصفرة” جنوبي محافظة إدلب، بهدف التمركز على هضبة “تل بدران” في المنطقة، والتي تُعتبر من أهم الهضاب الجبلية في منطقة جبل الزاوية، لموقعها الاستراتيجي المطل على مدينة “كفر نبل”.

وأصبحت منطقة “جبل الزاوية” من أكثر المناطق التي تضم نقاط مراقبة وقواعد عسكرية تابعة للجيش التركي، بحيث تقع معظم تلك النقاط بالقرب من مواقع انتشار القوات السوريّة الحكوميّة.


 


التعليقات