بغداد 3°C
دمشق -1°C
الجمعة 22 يناير 2021
إطلاق سراح فتاتين في عفرين واعتقال نساء أخريات بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية - الحل نت
الصورة من الإنترنت

إطلاق سراح فتاتين في عفرين واعتقال نساء أخريات بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية


أطلقت الشرطة العسكرية في #عفرين سراح فتاتين سبق أن جرى اعتقالهما قبل نحو عامين ونصف، وظهرتا في أيار/ مايو الماضي في مقطع مصور كشف وجودهما في أحد السجون السرية لفصيل يتبع  لـ #الجيش الوطني المدعوم من #تركيا.

وأُطلق سراح كل من “هيفاء الجاسم” و”روكن منلا” من سجن “معراته” بعد عامين ونصف على اعتقالهما في ظروف غامضة، وحدث ذلك عقب أيام من إطلاق سراح الشقيقتين “لونجين وروجين عبدو”  وكانتا أيضاً من ضمن 10 سيدات معتقلات ظهرن في مقطع فيديو نشر بعد اقتحام مسلحين لمقر “فرقة الحمزة” في مدينة “عفرين”.

واعتقلت “هيفاء الجاسم” بتهمة العمل مع “الإدارة الذاتية” إذ كانت تعمل كممرضة في مشفى “آفرين” قبل سيطرة الجيش التركي وفصائل المعارضة على مدينة عفرين.

وسبق أن تقدم والد المعتقلة “هيفاء” بشكوى لدى القوات التركية حول اعتقال ابنته، إلاّ إن الأخيرة نفت صلتها بالموضوع أو علمها بمكان وجودها.

وتقول منظمات حقوقية إن نحو 69 امرأة قتلت في عفرين منذ سيطرة الجيش التركي وفصائل الجيش الوطني على المنطقة، بالإضافة لوجود نحو 400 امرأة في معتقلات الجيش الوطني.

وكان تقرير لجنة التحقيق الدولية بشأن #سوريا، الصادر في أيلول/سبتمبر الماضي، قد وثّق قيام مسلحين من فصائل “الجيش الوطني” باحتجاز نساء وفتيات تعرضن للاعتداء الجنسي.

من الجدير بالذكر أن  حملات الاعتقال بحق النساء في عفرين لم تتوقف، إذ قامت الاستخبارات التركية برفقة الشرطة العسكرية  مطلع الشهر الجاري باعتقال عدد من المدنيين في ناحيتي #راجو و #جنديرس من بينهم المواطنة “خالدة شيخ مراد” و”ابنتها أمينة عبدو مراد”  واسندت لهن تهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة.


التعليقات