بغداد 9°C
دمشق 3°C
الثلاثاء 26 يناير 2021
تفجيرات محال بيع المشروبات الكحولية في بغداد.. الميليشيات "الولائية" متورطة - الحل نت
تفجيرات ليليلة في العراق ـ إنترنت

تفجيرات محال بيع المشروبات الكحولية في بغداد.. الميليشيات “الولائية” متورطة


تسببت الاستهدافات المتكررة من قبل الميليشيات الموالية لإيران على محال بيع المشروبات الكحولية والنوادي الليلية، بمزيدٍ من الرعب في بغداد، المدينة التي تخلصت من آثار الإرهاب خلال الأعوام الماضية، إلا أن القلق والخوف عاد للأهالي مرة أخرى.

وخلال الشهرين الماضيين عمدت الميليشيات “الولائية” كما معروف عنها، باستهداف وتفجير مراكز المساج والتجميل والنوادي الليلية، دون أي تدخلٍ أو معالجات من قبل السلطات العراقية.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني في العراق، أمس الاثنين، انفجار /5/ عبوات في مناطق متفرقة من العاصم #بغداد، استهدفت أربعة منها محلات للمشروبات الكحولية.

وذكرت الخلية في بيان أن «مديرية مكافحة المتفجرات تمكنت من معالجة عبوة ناسفة محلية الصنع في منطقة نفق الشرطة – شارع الاطباء، كما انفجرت عبوة أخرى في المنطقة ذاتها كانتا موضوعتان بجانب أحد محال بيع المشروبات الكحولية مما أدى إلى أضرار مادية فقط».

وأكملت أن «عبوة ناسفة محلية الصنع انفجرت في منطقة الدورة شارع 60 أمام أحد محال بيع المشروبات الكحولية وخلفت أضراراً مادية».

«كما انفجرت عبوة لاصقة في منطقة حي العدل أسفل عجلة مدنية عائدة لأحد المواطنين ويعمل موظفاً بشركة أهلية، أسفرت عن أضرار مادية»، بحسب البيان.

ولفت البيان إلى أن «عبوة ناسفة محلية الصنع انفجرت في منطقة العامرية بجانب أحد محلات بيع المشروبات الكحولية، أدت إلى وقوع أضرار مادية».

وأغلقت القوات الأمنية في #بغداد، مؤخراً، /91/ متجراً وموقعاً يشمل القاعات والنوادي الليلية والمحلات الخاصة ببيع المشروبات الكحولية غير المرخصة.

وأقدمت في وقتٍ سابق، ميليشيات “ربع الله” التابعة لمجموعة من الميليشيات العراقية المعروفة مثل “عصائب أهل الحق وكتائب حزب الله”، على تفجير سلسلة من محلات بيع المشروبات الكحولية، بحجة أنها تخالف “شريعة الله”.

فيما أقدمت نفس الميليشيا على اقتحام مركزاً للمساج خلال الفترة الماضية في منطقة الكرادة بالعاصمة العراقية بغداد.

وخلال الفترة الماضية، هددت فصائل مسلحة “شيعية”، وعلى رأسها “ربع الله” بتكثيف هجماتها على محلات بيع الخمور والنوادي الليلية، وأعلنت مسؤوليتها عن عدد من التفجيرات.


التعليقات