بغداد 7°C
دمشق 3°C
الإثنين 25 يناير 2021
العراق يوقّع اتفاقيّتَين مع تركيا... هذه تفاصيل زيارة "الكاظمي" إلى أنقرَة - الحل نت
الرئيس التركي "إردوغان" بمؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي" - إنترنت

العراق يوقّع اتفاقيّتَين مع تركيا… هذه تفاصيل زيارة “الكاظمي” إلى أنقرَة


بعد وصول رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي إلى #تركيا واستقباله من قبل الرئيس التركي #رجب_إردوغان في #أنقرة، عقدَ وفدا #بغداد وتركيا اجتماعاً موسّعاً.

أدّى الاجتماع لتوقّيع #العراق اتفاقيتين مع أنقرة في المجالين الضريبي والثقافي، بحضور “الكاظمي” و”إردوغان”، إذ وقّع وزير التخطيط “خالد النجم” مع تركيا اتفاقية تخص تجنّب الازدواج الضريبي.

كما وقّّع وزير الخارجية #فؤاد_حسين، ونظيره التركي “مولود جاويش أوغلو” اتفاقية تخص التعاون الثقافي بين البلدين، وفق بيان رسمي لمكتب “الكاظمي” الإعلامي.

إلى ذلك قال “الكاظمي” بمؤتمر صحفي مشترك مع “إردوغان”: «أكّدنا لتركيا ترصين التعاون على أساس الاحترام المتبادل وعدم التدخل بالشؤون الداخلية وبلورة مواقف موحّدة تجاه القضايا الإقليمية».

كذلك أردف رئيس #الحكومة_العراقية بالقول: «إننا نعمل على تفعيل المجلس الأعلى للتعاون الاستراتيجي بين العراق وتركيا، إضافة لتفعيل اللجنة العراقية – التركية المشتركة».

مُكملاً بأن: «العراق يرغب بالتواصل البنّاء مع جميع جيرانه، وليس لديه النيّة بالدخول في أي محاور، ويسعى إلى الاحتفاظ بعلاقات جيّدة مع الجميع».

«تركيا هي أحد الشركاء التجاريين الرئيسيين للعراق، نعوّل عليها بإعادة الإعمار وتطوير البنى التحتية، ونرغب بالمزيد من التطوير للعلاقات الاقتصادية والشراكات الاقتصادية»، بيّن “الكاظمي”.

أمس قال وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” إن: «عدم تفعيل اتفاق إلغاء الفيزا بين العراق وتركيا كان بسبب ظروف العراق الأخيرة، وسنعمل على إلغاء الفيزا قريباً».

“أوغلو” آضاف بمؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية العراقي “فؤاد حسين” في أنقرة، أنه: «سيزور بغداد مع الرئيس التركي “رجب إردوغان” مطلع العام المقبل».

كما أشار إلى أن زيارة الوفد التركي إلى بغداد: «هي لعقد قمة اقتصادية في العراق»، مُردفاً أن: «الزيارات بين البلدين، سيتم تكثيفها خلال الفترة المقبلة».

على صلة:

“أوغلو” يستقبل “حسين”: اتفاقٌ على إلغاء “الفيزا” بين بغداد وأنقرَة

يجدر بالذكر أن العلاقات العراقية – التركية تشهد توتّراً ملحوظاً منذ منتصف هذا العام نتيجة اختراق تركيا لسيادة العراق الجويّة والبريّة، المستمرة حتى الآن.

إذ تقصف تركيا بشكل شبه دوري شمال العراق من قرى وجبال وأراض تابعة لـ #إقليم_كردستان تحت ذريعة محاربة #حزب_العمال الكردستاني ما يتسبٖب بمقتل عشرات المدنيين العُزّل.

كذلك فإن العلاقة تشهد بعض التوتّر بين الفينة والأخرى نتيجة قطع أنقرة حصّة العراق من مياه #دجلة و #الفرات التي تدخل لبغداد من تركيا بعد إنشاء الأخيرة لـ #سد_إليسو.

تأتي زيارة “الكاظمي” هذه إلى أنقرة برفقة وفد وزاري رفيع، وبعدها الزيارة المرتقبة لـ “إردوغان” برفقة وفد وزاري تركي إلى بغداد، لتجاوز التوتر الحاصل وتحسين العلاقات الثنائية.


التعليقات