بغداد 9°C
دمشق 6°C
الأربعاء 20 يناير 2021
ملف حقوق الإنسان في إيران يُوتّرُ علاقتها مع أوروبا - الحل نت

ملف حقوق الإنسان في إيران يُوتّرُ علاقتها مع أوروبا


متابعات/ وكالات

أكّد الاتحاد الأوروبي في بيان له على مطالبته السلطات الإيرانية بالإفراج عن المواطنين الأوروبيين من أصول إيرانية والذين تحتجزهم إيران في سجونها.
كما شدّد بيان الاتحاد على ضرورة وقف تنفيذ عقوبة الإعدام بحق الأكاديمي السويدي من أصول إيرانية أحمد رضا جلالي.

في السياق، تشهد أوضاع الحريات وحقوق الإنسان تدهوراً شديداً في #إيران، وهو ما نددت به دول الاتحاد الأوروبي في بيانها، كما تعتمد #طهران سياسة اختطاف أو احتجاز مواطنين أوروبيين من أصول إيرانية خلال زيارتهم لطهران، وذلك للضغط على الدول التي يحمل هؤلاء جنسياتها، إذ سبق لها أن احتجزت الباحثة في مجال الانثروبولوجيا الفرنسية الإيرانية فريبا عادل خواه مع زميلها الباحث الفرنسي رولاند مارشال، ووجهت للباحثين المعروفين في الأوساط الأكاديمية الفرنسية تهمة التجسس والتواطؤ ضد الأمن القومي الإيراني، إلا أن السلطات لم تقدم أي أدلة تثبت ادعاءاتها.

إلى ذلك كانت السلطات الإيرانية قد أعدمت في وقت سابق من هذا الشهر الصحفي الإيراني روح الله زم، بعد أن استدرجته إلى العراق واختطفته من هناك.
كذلك أعلنت ” حركة النضال العربي لتحرير الأحواز ” مطلع الشهر الجاري عن اختطاف الرئيس السابق للحركة حبيب فرج الله كعب، المعروف باسم حبيب أسيود من قبل جهات تابعة للمخابرات الإيرانية في عملية جرت على الأراضي التركية.

يذكر أن الاتحاد الأوربي سبق وأن فرض في كانون الأول / ديسمبر عام 2018 مجموعة من العقوبات ضد قسم الشؤون الداخلية بوزارة الاستخبارات الإيرانية على خلفية تنفيذ اغتيالات لمعارضين إيرانيين في #هولندا، ومحاولات تفجير واغتيال في #فرنسا و #الدنمارك ضد مجموعات من المعارضة الإيرانية الناشطة في الخارج.


التعليقات