بغداد 9°C
دمشق 2°C
الثلاثاء 26 يناير 2021
مجاعة مرتقبة في العراق.. الحصة التموينية تختفي - الحل نت
الحصة التموينية في العراق ـ إنترنت

مجاعة مرتقبة في العراق.. الحصة التموينية تختفي


وكالات

أفادت تقارير صحافية، بأن #الحكومة_العراقية تسعى إلى تخفيض مفردات “الحصة التموينية”، بالتزامن مع انخفاض قيمة الدينار العراقي وارتفاع الدولار الأميركي.

ويقدر عدد الأسر العراقية التي ستتضرر من قرارات خفض أو إلغاء “الحصة التموينية” بنحو /33/ بالمائة من مجمل الأسر العراقية، وهي نسبة الفقر في البلاد، بحسب مسؤولين.

وذكر الخبير الاقتصادي ملاذ الأمين في تصريحاتٍ صحافية، أن «نسبة كبيرة من الأسر العراقية تعتمد على مفردات الحصة التموينية رغم قلتها، وهي تحتوي على الرز والزيت والسكر والطحين».

وأن «أكثر من /10/ ملايين عراقي مهددون بالمجاعة، إذا لم تعمل الحكومة على توفير غذائهم، كما أن وزارة التجارة عليها أن تعي بأن من أولويات عملها توفير هذه المفردات في وقتها، خصوصاً وأن هذه المفردات يمكن توفيرها محلياً».

وكان المرصد الاقتصادي العراقي، وهو منظمة تابعة لمجموعة البنك الدولي، قد حذر في وقتٍ سابق، من أن نحو 5.5 ملايين عراقي قد يواجه الفقر.

يُشار إلى أن نظام البطاقة التموينية قد اعتمد في العراق بعد صدور قرار مجلس الأمن الدولي، عقب قرار #صدام_حسين بغزو الكويت، والذي اعتمد عليها نحو /90/ بالمائة من العراقيين.

وخلال الأعوام الماضية، انخفض دعم الحكومة لمفردات البطاقة التموينية تدريجياً، كما حجبت هذه البطاقة عن أصحاب الدخول العالية من الموظفين الحكوميين ممن يتجاوز دخلهم الشهري مليوناً ونصف المليون دينار عراقي.


التعليقات