بغداد 16°C
دمشق 6°C
الأربعاء 3 مارس 2021
رغم تغيير مواقعها.. مقتل 12 عنصراً من ميليشياتٍ إيرانية بقصفٍ مجهول شرقي ديرالزور - الحل نت

رغم تغيير مواقعها.. مقتل 12 عنصراً من ميليشياتٍ إيرانية بقصفٍ مجهول شرقي ديرالزور


قتل 12 عنصراً من عناصر الميليشيات الإيرانيّة وأصيب آخرون بجروح، في ساعات متأخرة من ليل الأحد إثر قصف جوي مجهول طال مواقعهم شرقي #دير_الزور.

وقال مراسل الحل نت إنّ: «طيراناً مجهولاً استهدف مواقع لميليشيا #الحشد_الشعبي العراقي و#حزب_الله العراقي، ببادية #الجلاء بريف #البوكمال، ما أدى لمقتل 12 عنصراً وجرح أكثر من 10 آخرين، حالة بعضهم حرجة بالحرجة ما يرجح ارتفاع عدد القتلى».

وأردف المراسل أن: « القصف تسبب في تدمير مواقع وآليات عسكرية في كل من المواقع المستهدفة» .

وطال القصف أيضاً معسكراً للتدريب يتبع لمليشيا #الحرس_الثوري الإيراني في بادية البوكمال الشرقية، دون ورود معلومات دقيقة عن حجم الخسائر، وذلك لأن المليشيا المذكورة فرضت طوقاً أمنياً حول المكان عقب القصف.

وشهدت كلاً من مدينتي البوكمال و#الميادين، استنفاراً لكافة عناصر الميليشيات الإيرانية، التي أخلت كافة مواقعها ومقراتها على الفور خشية الاستهداف الجوي، وفقاً للمعلومات الواردة.

ولم تتبنى أي جهة عملية الاستهداف، حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

وتتمركز الميليشيات الإيرانية بشكل كبير في ريف دير الزور (الشرقي والغربي)، حيث تفرض سيطرتها المطلقة على مدينة البوكمال والنواحي التابعة لها وأجزاء كبيرة من مدينة #الميادين، ما جعلها هدفاً لقصف متكرر من قبل طائرات التحالف وسلاح الجو الإسرائيلي.

هذا وتنتشر عدة مليشيات أجنبية وأخرى محلية تتلقى الدعم المادي والعسكري من إيران عبر الحدود العراقية السورية، وأبرزها ميليشيات «فاطميون» و«حزب الله» العراقي و«زينبيون» و«الباقر»، وسيطرت تلك المليشيات على المنطقة في نوفمبر عام 2017 بعد عمليات عسكرية عنيفة مدعومة بالطيران الحربي الروسي ضد تنظيم «داعش».


التعليقات