بتهمة الانتماء لخلايا «داعش».. “الجيش اللبناني” يعتقل 18 شخصاً بينهم سوريون ولبنانيون

بتهمة الانتماء لخلايا «داعش».. “الجيش اللبناني” يعتقل 18 شخصاً بينهم سوريون ولبنانيون
الصورة من الإنترنت

اعتقل #الجيش_اللبناني، الاثنين، مجموعة من السورييّن واللبنانييّن، في بلدة “عرسال” شرقي البلاد، بتهمة الانتماء لخلايا تنظيم #داعش، وضبط كمية من الأسلحة والذخيرة كانت بحوزتهم.

وأُحيل 18 شخصاً بينهم سوريون ولبنانيون إلى القضاء، بعد اعترافهم بانتمائهم لخلايا التنظيم ومتابعة إصداراته، فضلاً عن تخطيطهم للقيام بأعمال إرهابيّة، وفق بيان صادر عن قيادة “الجيش اللبناني”.

وأوضح البيان، أن «المخابرات أوقفت المجموعة في بلدة “عرسال”، بعد سلسلة عمليات ميدانية خلال الأسبوعين الماضيين».

وأشارت قيادة “الجيش اللبناني” في بيانها، إلى أنه ضُبطت كمية من الأسلحة والذخائر الحربيّة بحوزة الموقوفين أثناء القبض عليهم.

وتستمر مديرية المخابرات اللبنانيّة في تنفيذ عمليات رصد وملاحقة لباقي المشتبه بهم وذلك بهدف توقيفهم.

وكان قد أعلن “الجيش اللبناني” في حزيران/ يونيو 2020، إلقاء القبض على قيادي بارز في التنظيم، وعدد من الأشخاص معه، من خلال مداهمة منزله في بلدة “عرسال”.

مؤكداً أن القيادي يترأس مجموعة أفراد ينتمون لخلايا التنظيم، كانت قد شاركت في القتال ضد الجيش اللبناني في البلدة ذاتها في وقتٍ سابق.

الجدير بالذكر أن “الجيش اللبناني” حرّر المناطق الشرقية للبلاد المحاذية للحدود مع #سوريا، بعد معركة خاضها ضد خلايا التنظيم باسم معركة “فجر الجرود”.


 

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار لبنان