بغداد 18°C
دمشق 10°C
الإثنين 8 مارس 2021
ضمن سلسلة الاغتيالات المتكررة.. العثور على جثة لاجئ عراقي في "مخيم الهول" - الحل نت
الصورة من "مخيم الهول" بالحسكة- أرشيف (الحل نت)

ضمن سلسلة الاغتيالات المتكررة.. العثور على جثة لاجئ عراقي في “مخيم الهول”


عثرت قوى الأمن في #مخيم_الهول(جنوب شرقي #الحسكة)، الأحد، على جثة لاجئ عراقي مقتولاً على يد مجهولين، في حادثة جديدة ضمن سلسلة الاغتيالات التي تجري في المخيم.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه «عُثر على الجثة في القطاع الأول من المخيم، وتعود للاجئ عراقي قُتل بعدة طلقات نارية في الرأس والصدر والبطن».

وتتكرر حالات القتل وعمليات الاغتيال داخل المخيم، كان آخرها لنازح من أبناء محافظة #حلب، عُثر على جثته، السبت، في القطاع الخامس من المخيم بعد قتله بطلق ناري.

ويصعب ضبط المخيم أمنياً لا سيما بعد تفشي القلق والتوتر بين مقيميه، وسط مخاوف تُشير إلى تعرضهم لاعتداء من قبل متشدّدين من أنصار تنظيم #داعش.

وكانت قد عثرت قوى الأمن في المخيم، في 3 من الشهر الجاري، على جثة شاب سوري مفصول الرأس بـ«أداة حادة» بالقطاع الخامس، في ظل الفلتان الأمني الكبير الذي يشهده المخيم.

إلى ذلك، عثرت القوات الأمنية، في 23 الشهر الماضي، على جثة لاجئ عراقي قُتل بمسدس “كاتم للصوت”.

ووصلت عدد حالات القتل في المخيم خلال الشهر الفائت لأكثر من 15 حالة، وذلك بعد مقتل أكثر من 40 شخصاً خلال عام 2020.

وحذرت #الأمم_المتحدة، الشهر الماضي، من أن يشهد الوضع الأمني في “مخيم الهول” تدهوراً متفاقماً، حيث أكدت أنها أُبلغت «بين 1 و16 كانون الثاني/ يناير الماضي بـ12 عملية قتل لمقيمين سورييّن وعراقييّن في المخيم».

ويبلغ أعداد مقيمي المخيم 62 ألف شخص، نصفهم من اللاجئين العراقييّن، كما يضم المخيم نحو 10 آلاف من عوائل مقاتلي التنظيم، بالإضافة إلى أكثر من 20 ألف نازح سوري.


 


التعليقات