بغداد 17°C
دمشق 9°C
الأربعاء 3 مارس 2021
وسط غياب دعم المنظمات الدوليّة.. افتتاح مدرسة في مخيم لنازحي "رأس العين" بـ "الحسكة" - الحل نت
مخيم "رأس العين"(سري كانيه) بحي الطلائع في الحسكة - أرشيف (الحل نت)

وسط غياب دعم المنظمات الدوليّة.. افتتاح مدرسة في مخيم لنازحي “رأس العين” بـ “الحسكة”


افتتحت إدارة مخيم “سري كانيه” بحي “الطلائع” في مدينة #الحسكة، مدرسة تعليمية بعد نحو خمسة أشهر من تأسيس المخيم الذي يضم نازحين من منطقة رأس العين(سري كانيه)، ، فيما يشكو النازحون من غياب دعم المنظمات الإنسانية الدوليّة العاملة في المنطقة.

وقال” سامي أحمد” من إدارة مخيم “سري كانيه” لـ(الحل نت) إنه تم افتتاح مدرسة منذ بداية الأسبوع الجاري، في محاولةٍ لتوفير فرصة التعليم لـ 2400 إلى 2500 طالب في المرحلة الابتدائية، من أبناء نازحي المخيم.

وأوضح “أحمد” أن المخيم يضم حالياً 1749 عائلة يشكلون 8890 شخصاً، فيما يفتقدون إلى الخدمات والرعاية في ظل غياب المنظمات الإنسانيّة الدوليّة التي تُركّز نشاطها على مخيمات أخرى في شمال شرقي البلاد.

وأشار “أحمد” إلى أن هناك جهود تبذل من جانب منظمات مدنية محلية، لكنها تبقى دون مستوى حاجة النازحين في المخيم، حيث تم توزيع سلات غذائية لمرتين منذ افتتاح المخيم، فيما تحصل كل عائلة على نحو 40 لتراً من مياه الشرب التي لا يقتصر استخدامها على الشرب فقط.

وأكد الإداري أن العديد من المنظمات الدوليّة وعدت إدارة المخيم بتقديم المساعدة للنازحين خلال عام 2021، لكن رغم مرور أكثر من شهر على العام الجديد إلا أنه لا بوادر لتقديم أية مساعدات حتى الآن.

وأضاف “أحمد” إلى افتقار المخيم إلى مستلزمات مواجهة وباء #كورونا بما فيه عدم توفر جهاز لقياس حرارة المشتبه بإصابتهم بالفايروس، حيث لم تتقدم أية منظمات مدنية بالاستجابة لهذه الحاجة الملحة في هذا التوقيت، رغم إنشاء المخيم في آب/ أغسطس 2020.

وكانت #الإدارة_الذاتية قد أعلنت في الثامن من أيلول/سبتمبر الفائت، عن افتتاح مخيم “سري كانيه” بحي الطلائع في مدينة الحسكة لاستقبال نحو ألفي عائلة.

ودفع الهجوم التركي على مناطق شمال شرقي سوريا نهاية عام 2019، بمئات العائلات النازحة للإقامة في مدارس بمدينة الحسكة، تم تحويلها إلى مراكز إيواء لنازحي منطقة “رأس العين”.

وأنشأت “الإدارة الذاتيّة” مخيم “واشوكاني” لإيواء نازحي منطقة رأس العين(سري كانيه) عقب الهجوم التركي، لكنه لم يكن كافياً لاستيعاب جميع النازحين.

وينتقد مسؤولون في إدارتي المخيمين، منظمات #الأمم_المتحدة، متهمين إياها بتجاهلها تقديم المساعدات للنازحين، «بناءً على طلب محافظ الحسكة في #الحكومةالسورية»، وفق قولهم.


 


التعليقات