بغداد 15°C
دمشق 6°C
الإثنين 1 مارس 2021
بينهم آلاف السورييّن.. اليونان تُجبر 80 ألف طالب لجوء على العودة قسراً لتركيا - الحل نت
إحدى قوارب المهاجرين على الجانب اليوناني- إنترنت

بينهم آلاف السورييّن.. اليونان تُجبر 80 ألف طالب لجوء على العودة قسراً لتركيا


يقع اللاجئون السوريّون في #تركيا ممن يحاولون العبور نحو الأراضي اليونانيّة في سبيل إكمال رحلة لجوئهم إلى دول أوروبا الأخرى، ضحية الخلافات بين تركيا و #اليونان.

وفي الوقت الذي تُشدّد فيه السلطات التركيّة الرقابة على حدودها وتضبط بشكل يومي لاجئين، بينهم سورييّن، يحاولون الوصول إلى الجزر اليونانيّة، أعادت اليونان بشكل قسري عشرات آلاف اللاجئين الذين دخلوا حدودها إلى تركيا خلال السنوات الماضية.

وقال نائب وزير الخارجية التركي، “ياووز سليم قيران”، اليوم الثلاثاء: إن «اليونان أعادت قسراً أكثر من 80 ألف طالب لجوء، للمياه التركيّة خلال السنوات الثلاثة الأخيرة».

واعتبر “قيران”، أن أفعال اليونان بحق اللاجئين هي «انتهاك لأهم مبادئ التعامل مع المهاجرين، وهو عدم إجبارهم على العودة».

وجاء حديثة خلال كلمة ألقاها في برنامج حمل عنوان “الاتجار بالبشر وحقوق اللاجئين” بتنظيم من أكاديميّة العدل التركيّة.

في المقابل، رحّلت السلطات التركيّة عشرات المهاجرين من جنسيات مختلفة إلى بلادهم بعدما تم اعتقالهم أثناء محاولاتهم العبور نحو الأراضي اليونانيّة.

ويُحال كل من يتم ضبطه أثناء محاولته الوصول إلى اليونان إلى إحدى فروع مديريّات الهجرة التركيّة ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه، وقد يكون عرضة للترحيل إلى بلاده.

ووفق الإحصائيات الرسميّة، يعيش في تركيا أكثر من 3.6 مليون لاجئ سوري يتوزعون في مختلف الولايات، بينهم نحو 63 ألف لاجئ يعيش في مخيمات اللجوء والتي تُسمى رسميّاً في المنطقة بـ”مراكز الإقامة المؤقتة”، والمتوزعة في ولايات شانلي أورفا وأضنة وكلس وقهرمان مرعش وهاتاي وعثمانية وغازي عنتاب.

وحاول عشرات الآلاف منهم العبور نحو الأراضي اليونانية بعد إعلان مسؤول تركي في شباط/ فبراير 2020، عن عدم منع تركيا المهاجرين من عبور حدودها إلى أوروبا، لكن محاولات غالبيتهم باءت بالفشل بعد تشديد الجانب اليوناني رقابته على الحدود.


 


التعليقات