بغداد 21°C
دمشق 6°C
الخميس 4 مارس 2021
لبنان: هجوم باسيل على خصومه وعلى الحريري يستدعي ردود المستقبل وأمل والقوات - الحل نت

لبنان: هجوم باسيل على خصومه وعلى الحريري يستدعي ردود المستقبل وأمل والقوات


متابعات/ وكالات

قادت التصريحات التصعيدية التي أطلقها رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل في مؤتمره الصحفي، أول أمس الأحد، إلى سلسلة من المواقف والردود التي استهدفت باسيل والتيار الذي يمثله، وشملت في أحيان أخرى “عهد” الرئيس ميشال عون بالمجمل.

إذ هاجم باسيل في مؤتمره الصحفي كل الجهات السياسية في #لبنان، ولم يسلم من تصريحاته إلا حليفه #حزب_الله والرئيس السوري بشار الأسد، وجدّدَ باسيل تقاطع تيّاره مع موقف حزب الله من عملية تشكيل الحكومة، داعياً إلى تشكيلها من 20 أو 22 وزيراً، مع العلم أن التشكيلة التي طرحها رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري تتكون من 18 وزيراً.

تصريحات باسيل اقتضت رداً من تيار المستقبل الذي يرأسه الحريري، إذ اعتبر التيار أن باسيل يتحدث وكأنه ناطق باسم عهد ميشال عون، وأضاف المستقبل متهماً باسيل بـ”فرض الإقامة الجبرية” على الرئاسة، بالإضافة إلى استمراره بعرقلة تشكيل الحكومة.
من جهته رئيس تيار المَرَدَة سليمان فرنجية رفض التعليق على تصريحات ومواقف جبران باسيل، واكتفى بالقول أنه لم يسمع التصريحات، ووصف كلام باسيل بأنه:” تضييع للوقت.”

بدورها كانت مواقف حركة أمل التي يتزعمها رئيس البرلمان اللبناني نبيه برّي لافتة في ردها على باسيل، إذ لم تتأخر بالرد السياسي من خلال بيان أصدرته الحركة اعتبرت فيه أن :” الوقت قد حان لوقف المتاجرة بالمواقف ورهن الوطن للمصالح والأهداف الموهومة.” كما جددت الحركة موقفها الداعم لتشكيل الحكومة من دون حصول أي طرف على ثلث معطل، وهو المطلب الذي يعرقل باسيل تشكيل الحكومة على أساسه.

كذلك ومن خلال نشرة الأخبار الرئيسية في قناة “إن بي إن” التابعة لزعيم أمل ورئيس البرلمان نبيه برّي، شنّت المحطة هجوماً على تصريحات باسيل التي أطلقها في مؤتمره الصحفي، معتبرةً أن مثل هذه المواقف تجعل عملية تشكيل الحكومة بعيدة المنال، مساندةً رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري في مواقفه.

رئيس الحكومة اللبنانية السابق فؤاد السنيورة، وخلال حديث تلفزيوني اعتبر أن تصريحات جبران باسيل تؤذي موقع رئاسة الجمهورية، إذ سحبت من الموقع المذكور :”الحيادية والموضوعية”، معتبراً ما جاء على لسان باسيل :”لعباً على الوتر الطائفي.”
إلى ذلك، استدعت تصريحات باسيل ردوداً من الساحة السياسية المسيحية، إذ ردّ عدد من نواب حزب القوات اللبنانية على ما جاء في المؤتمر الصحفي لباسيل، منتقدين بعنف مواقفه، واعتبر النائب عن القوات اللبنانية جورج عقيص في تغريدة له أن باسيل “هاجم كل اللبنانيين.”

من الجدير بالذكر أن لبنان يعيش أزمة تشكيل حكومي، منذ استقالة حكومة حسان دياب عقب انفجار #مرفأ_بيروت في 4 آب/ أغسطس الماضي، إذ قادت المشاورات النيابية إلى تكليف الدبلوماسي مصطفى أديب بمهمة تشكيل الحكومة، غير أن فشل المهمة أدَّت لاعتذاره، وتكليف سعد الحريري بعملية التشكيل في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، إلا أن جهود الحريري الذي طرح تأليف حكومة اختصاص من 18 وزيراً لم تكلل بالنجاح حتى الآن، إذ لا يزال رئيس الجمهورية ميشال عون وصهره جبران باسيل يصرّان ومن خلفهما حليفهما حزب الله على تشكيل حكومة من 20 أو 22 وزيراً، مع احتفاظ عون بالثلث المعطل في أي تشكيلة مطروحة.


التعليقات