(هندوستان): “فيلَق القُدس” وراء تفجير السفارة الإسرائيلية بنيودلهي

(هندوستان): “فيلَق القُدس” وراء تفجير السفارة الإسرائيلية بنيودلهي
الشرطة الهندية عند موقع التفجير قرب السفارة الإسرائيلية في نيودلهي، المصدر: (رويترز)

كشفت صحيفة (هندوستان تايمز) #الهند ية إن: «التفجير الذي استهدف #السفارة_ال #إسرائيل ية في # #نيودلهي تقف خلفه # #إيران ، وأن # #فيلق_القدس كان وراء المؤامرة والتخطيط للتفجير».

أضافت الصحيفة أن: «التفجير هو جزء من حملة الحرب التي ينفذها #الحرس_الثوري ال #إيران ي ضد # #إسرائيل ، والقنبلة زرعت بوساطة وحدة شيعية هندية محلية»، وفق السلطات #الهند يّة.

«لم تكن القنبلة بدائية، ولا عالية الشدة، ولا وجود لأهداف بشرية من وراء التفجير؛ لأن ال #إيران يين لم يرغبوا بإحراج دولة صديقة مثل # #الهند »، حسب وكالة مكافحة الإرهاب #الهند ية.

بعد التفجير، عثرت الوكالات #الهند ية على رسالة وجهت إلى السفير ال #إسرائيل ي في #الهند “رون مالكا”، وصفته بأنه: «إرهابي وشيطان من دولة إرهابية»، حسب الصحيفة #الهند ية.

حقّقت وكالة مكافحة الإرهاب #الهند ية ومعها خبراء من # #الموساد ال #إسرائيل ي في فحوى الرسالة، وتبيّن أن: «الرسالة كتبها شخص #إيران ي، وربما سلّمها وكيل تحت غطاء دبلوماسي».

الرسالة تنص على الانتقام لمقتل الجنرال ال #إيران ي # #قاسم_سليماني بغارة أميركية قرب # #مطار_بغداد في (3يناير 2020)، واغتيال العالم النووي “فخري زاده” في نوفمبر 2020.

السلطات #الهند يّة أكّدت تعاملها مع الهجوم بمحمل الجد؛ لأن #نيودلهي تتعرّض للإهانة، وتستخدم من دولة صديقة لشن معركة بالوكالة، وأنها ستتعامل مع #إيران بمجرد القبض على المؤيدين المحليين لـ # #طهران .

يُذكر أن عبوة ناسفة منخفضة الشدة، انفجرت خارج السفارة ال #إسرائيل ية في العاصمة #الهند ية #نيودلهي في (29 يناير 2021)، تحطّم على إثرها زجاج 3 سيارات، ولا وجود لضحايا.