“ميشال عون”  يُعرب عن ندمه لتوليه رئاسة لبنان.. والسبب!

“ميشال عون”  يُعرب عن ندمه لتوليه رئاسة لبنان.. والسبب!
الرئيس اللبناني "ميشال عون"- إنترنت

أعرب الرئيس اللبناني “ميشال عون”، الأربعاء، عن ندمه لتوليه رئاسة الجمهورية، في ظل الأزمة الاقتصاديّة والسياسيّة التي تخنق البلاد.

ولم يكن يتخيل “عون” أنه سيكون «مُكبل» لهذه الدرجة، على حدِ وصفه، مُعرباً بالقول «ما كنت متوقع أن المنظومة هلقد مطوقة ومحصنة»، بحسب وسائل إعلام لبنانيّة.

ويبدو أنه حتى القضاء الذي كان مرجعية “عون” لم يكن بحسب التوقعات، منوهاً إلى «تبين أنها حلقات، لو تجاوزنا حلقة واحدة، نصطدم بعقبات وحلقات كثيرة».

وعن وصفه بـ”التسونامي”، قال “عون” «بس رجعت بالـ2005 قالو عني تسونامي صحيح، وقدرت أقضي على جزء كبير من الاقطاع السياسي، وما بقى إلا كم واحد».

وأضاف، «من فترة قلتلها لمرتي يا ريت ورتت بستان جدي وما عملت رئيس جمهورية».

وكان الرئيس اللبناني يؤمن بأنه سيسلم بلده بشكلٍ أفضل مما كان عليه الحال حين توليه الحكم، لكنه يخشى أن تكون الكلفة باهظة الثمن، ولا سيما وسط الفوضى التي تعم البلاد.

ولا يزال الملف السياسي في لبنان مُعقداً ومُبهماً، حيث أنه لم يصل حتى الآن إلى نتيجة مُعينة منذ استقالة حكومة #حسان_دياب بعد الانفجار الكبير الذي ضرب مرفأ #بيروت في الرابع من آب/ أغسطس 2020.

كما أن الخلافات لا تزال قائمة بين الرئيس “عون” والمُرشح لتشكيل الحكومة في تشرين الأول/ أكتوبر 2020 “سعد الحريري”.

ويشهد لبنان حالة من الفوضى السياسية والاقتصاديّة تُزيد الأوضاع سوءاً يعود تأثيرها على الشعب اللبناني بشكلٍ مباشر، وخاصةً مع استمرار انهيار العملة أمام الدولار والعملات الأجنبية.