بغداد 28°C
دمشق 21°C
السبت 8 مايو 2021
إنزال جوي تركي في دهوك: أنقرة لا تكترث لبغداد - الحل نت
القوات التركية في إقليم كردستان العراق ـ إنترنت

إنزال جوي تركي في دهوك: أنقرة لا تكترث لبغداد


نفذت القوات التركية، اليوم الثلاثاء، عملية إنزال جوي في جبل بالقرب من قرية بناحية “كاني ماسي” التابعة إلى قضاء العمادية في محافظة #دهوك.

ونقلت وسائل إعلام كردية، عن “سربست صبري” مدير ناحية كاني ماسي، قوله إن «القوات التركية نفذت عملية إنزال جوي في جبل “كفر سور” القريب من قرية هرور».

مبيناً أن «القوات التركية، تمركزت في أربعة مرتفعات (كيسته ومناطق ملاردى ودارارى وجبل كفر سور)، وأن الطائرات التركية تواصل قصف وادي “هسبا” بقرية بازئ التابعة لناحية كاني ماسي».

قبل ذلك، سلمت وزارة الخارجية العراقية، القائم بأعمال السفارة التركية في #بغداد مذكرة احتجاج بشأن العمليات العسكرية الأخيرة للجيش التركي في بلدات حدودية عراقية، والتواجد العسكري داخل الأراضي العراقية دون تنسيق مسبق.

في السياق، قال الخبير الأمني أحمد الشريفي، إن «#تركيا تواصل الاستهتار بملف السيادة العراقية، ولحد الآن لم تتمكن بغداد من إيقاف تجاوزات أنقرة، كما أن الأخيرة لا تكترث لبيانات واستنكارات العراق».

موضحاً في اتصالٍ مع “الحل نت“، أن «الحكومة العراقية الحالية برئاسة #مصطفى_الكاظمي تحظى بعلاقات قوية ومتينة مع الحكومة التركية، ويبدو أن هناك اتفاقاً بين بغداد وأنقرة على استهداف المناطق التي يتواجد فيها عناصر “حزب العمال الكردستاني”».

ومنذ نهاية الشهر الماضي، تنفذ القوات التركية، عمليات برية وجوية جديدة تستهدف عناصر حزب “العمال الكردستاني” في البلدات الحدودية العراقية ضمن إقليم كردستان، أطلقت عليها اسم “مخلب البرق” و”الصاعقة”.

يُشار إلى أن القوات التركية تنتهك السيادة العراقية منذ فبراير 2020، بشنها لعمليات عسكرية ضد عناصر “حزب العمال الكردستاني”، إلا أن هذه العمليات تسببت بخسائر مادية وإصابات بين المدنيين، في بعض مناطق #السليمانية ودهوك بإقليم كردستان.


التعليقات