الأزمة النيابيّة ترجّح عودة الحظر الشامل في العراق!

الأزمة النيابيّة ترجّح عودة الحظر الشامل في العراق!
كورونا في العراق ـ إنترنت

رجّحت # #خلية_الأزمة النيابية في # #العراق ، السبت، بفرض الحظر الشامل للتجوال، على خلفية دخول الموجة الثالثة من وباء # #كورونا للبلاد.

وقال عضو الخلية، “عبد عون العبادي”، بصريح صحفي إن: «الموقف الوبائي ما زال في خطر، خاصة مع تسجيل الإصابات اليومية والوفيات اليومية بأرقام كبيرة بعد دخول الموجة الثالثة من الجائحة».

وأكّد أن: «هذا الأمر قد يدفع باتجاه تشديد الإجراءات الوقائية؛ لمنع حصول ارتفاع كبير في الإصابات والوفيات اليومية الناجمعة عن الفيروس».

مُبيّناً أنه: «من ضمن الإجراءات الوقائية المشدّدة، العودة للحظر الشامل أو ربما الحظر على بعض المناطق ذات الإصابات الكبيرة».

ولفت إلى أن: «مجلس النواب سيكون له اجتماع قريب، ليرفع بعض التوصيات إلى وزارة الصحة ولجنة الصحة والسلامة، بخصوص الموجة الثالثة».

وقبل ذلك، أعلنت وزارة الصحة #العراق ية، السبت، دخول البلاد في موجة وبائية ثالثة، وأشارت إلى استمرار خطة زيادة كميات اللقاحات ومنافذ التحصين.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن المتحدث باسم الوزارة “سيف البدر”، قوله إن: «الموجة الوبائية الجديدة التي دخلت البلاد أكثر شدة وخطورة من الموجتين الأولى والثانية اللتين دخلتا البلاد سابقاً».

موضحاً أن: «الموجة الجديدة يتطلب مواجهتها في التركيز على طرق الوقاية، وأهمها لبس الكمامات والتباعد المكاني، فضلاً عن التلقيح».

وأشار “البدر” إلى أن: «وزارة الصحة بدأت بتطبيق خطة موسعة تشمل زيادة كميات اللقاحات الواصلة وأعداد منافذ التلقيح في # #بغداد  والمحافظات».

وقبل أقل من شهرين قال مسؤولون بوزارة الصحة إنه، لكي ترجع الحياة بشكل طبيعي في  #العراق ، من الضروري تلقيح 8 مليون شخص من مجموع السكان وهم 40 مليوناً.

لكن الأرقام تُشير إلى شحّة كبيرة في تلقي الناس للقاحات، فحسب أرقام موقع “Covidvax” المختص بتسجيل بيانات متلقي اللقاح في # #العالم : «هناك (4 %) فقط من #العراق يين تلقوا اللقاح بجرعتيه».

وبلغ عدد الملقّحين حتى الآن 842.964 ملقّحاً، بينما وصلت الإصابات بالفيروس التاجي إلى 1.321.232 حالة إصابة، أما وفيات الوباء فبلغت 16.061 حالة وفاة، وفق بيانات وزارة الصحة الاتحادية.