بغداد 38°C
دمشق 29°C
السبت 31 يوليو 2021
أسبوع كامل على احتجاجات إيران.. زيادة في تعنيف المتظاهرين - الحل نت
التظاهرات في إيران ـ إنترنت


تستمر الاحتجاجات على نقص المياه في جنوب غربي #إيران لليوم السابع على التوالي، وسط تصاعد أعمال العنف، فيما ردد المحتجون في العاصمة #طهران شعارات مناهضة للحكومة والمرشد الأعلى علي خامنئي.

وفي الوقت الذي تنتشر فيه مقاطع فيديوية على مواقع التواصل الاجتماعي، تُظهر استخدام قوات الأمن للغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، يواصل الإعلام الموالي للنظام، القول إن «مثيري شغب قتلوا بالرصاص شرطياً وأصابوا آخر في مدينة ماهشهر الساحلية في إقليم خوزستان».

ونظمت، أمس الأربعاء، تظاهرات تضامنية مع محتجي خوزستان في مدن إيرانية أخرى، حيث أظهرت نساء يهتفن “تسقط الجمهورية الإسلامية”.

وتواجه إيران أسوأ موجة جفاف منذ 50 عاما وأثرت أزمة المياه على الأسر والزراعة وتربية الماشية وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي.

أمس الأربعاء، دعا المرشد الإيراني #علي_خامنئي الحكومة لحل مشاكل محافظة خوزستان جنوب غربي البلاد، كما اعتبر الرئيس المنتهية ولايته حسن روحاني أن من حق المواطنين الاحتجاج على أزمة نقص المياه، لكنه ندد بـ”مثيري الشغب”.

وفي حسابه على إنستغرام، أكد خامنئي ضرورة تسوية مشاكل المحافظة الصعبة بشكل فوري ونهائي، وطالب الحكومة بمتابعة مشاكل خوزستان وحلها.

بدوره، قال روحاني إن من حق المواطنين في خوزستان أن يحتجوا على أزمة نقص المياه، وأن يعبروا عن رأيهم.

وأضاف روحاني أن «المواطنين في خوزستان يتمتعون بالذكاء، وقاوموا ودافعوا عن البلاد خلال الحرب الإيرانية العراقية، ويواجهون صعوبات كثيرة».

وأوضح أنه «يجب فصل من ينددون بشعارات غير صحيحة أو يحاولون إثارة الشغب عن أهالي خوزستان، وأنه يجب تلبية مطالب المحتجين وحل مشاكلهم وعدم السماح لأعداء البلاد بأن يستغلوا هذه الظروف».

ومنذ نحو أسبوع، تشهد مناطق مختلفة في محافظة خوزستان تجمعات احتجاجية بسبب أزمة نقص المياه بالمحافظة مما أدى إلى مقتل مواطنين اثنين من المحتجين.

وقال نشطاء #حقوق_الإنسان معارضون إن ما لا يقل عن 31 احتجاجاً نظم في أنحاء إيران يومي خلال الأسبوع الجاري، شملت مسيرات للعمال والمزارعين.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية