الانتخابات الرئاسية الليبية: رقم تاريخي لأعداد المترشحين.. تعرفوا إلى أبرزهم

الانتخابات الرئاسية الليبية: رقم تاريخي لأعداد المترشحين.. تعرفوا إلى أبرزهم
أستمع للمادة

ارتفع عدد المترشحين في الانتخابات الرئاسية الليبية إلى 98 مترشحا، لتغلق مفوضية الانتخابات في #ليبيا باب الترشح رسميا.

وقبل إغلاق باب الترشح بيومين، كان عدد المترشحين31 مترشحا، ليرتفع إلى 41 مترشحا في اليوم الذي تلاه، قبل أن يقفز إلى 98 مترشحا قبيل ساعات وجيزة من إغلاق المفوضية لباب الترشح.

شروط القبول والرفض

وقالت مفوضية الانتخابات إن: «فروعها الثلاثة في طرابلس وبنغازي وسبها، تراجع وتدقق في كافة طلبات المترشحين للتأكد من استيفاء متطلبات وضوابط الترشح لـ لانتخابات الرئاسية الليبية المقبلة».

إذ تنتظر المفوضية: «ردود النائب العام والمباحث الجنائية ومصلحة الجنسية والجوازات، حول أهلية القائمة الأولى من المترشحين، للتأكد من عدم وجود أحكام قضائية بحقهم، وعدم حملهم جنسية دولة أخرى دون إذن جهات الاختصاص».

وفي حال مخالفة أحد المترشحين للشروط أعلاه، سيتم استبعاده.

ومن المرتقب أن تنشر المفوضية القوائم الأولية لأسماء المترشحين المقبولة لديها خلال 48 ساعة بعد إغلاق باب الترشح، أمس الاثنين.

المترشحون إلى الانتخابات الرئاسية الليبية

ومن أبرز المترشحين إلى الانتخابات الرئاسية الليبية، عقيلة صالح، وسيف الإسلام القذافي، وعبد الحميد الدبيبة، وخليفة حفتر، وفتحي باشاغا.

كما ترشح للانتخابات الرئاسية، ومحمد الهادي الحتواش، وعبد المجيد سيف النصر،‎ وبشير صالح، وبشير الزويك‎، وضوء عبد الله أبو ضاوية‎، ومبروك أبو عميد.

كذلك ترشح، عثمان عبد الجليل، وعبد السلام يونس رحيل، ومحمد خالد الغويل، ومروان عميش، وإسماعيل الشتيوي، وأسامة البرعصي، ومحمد علي المهدي، إلى الانتخابات الرئاسية الليبية.

موعد الانتخابات الرئاسية الليبية

وفتحت مفوضية الانتخابات في ليبيا، باب الترشح إلى الانتخابات الرئاسية الليبية في 8 نوفمبر الجاري، وحددت موعد إغلاق باب الترشح في 22 نوفمبر الحالي، وهو ما حدث فعلا.

ومن المؤمل أن تجرى الانتخابات الرئاسية الليبية في 24 ديسمبر المقبل، على أن تليها انتخابات نيابية/ تشريعية بعد شهر واحد من إجراء الانتخابات الرئاسية.

معلومات عن أبرز المترشحين للانتخابات الرئاسية

وحول السيرة الذاتية عن أبرز 5 مترشحين للانتخابات الرئاسية، وهم سيف الإسلام القذافي، وعبد الحميد الدبيبة، وعقيلة صالح، وخليفة حفتر، وفتحي باشاغا نذكرها كما يلي:

للقراءة أو الاستماع: بشكل مفاجئ.. سيف الإسلام القذافي مرشح للانتخابات الرئاسية في ليبيا

سيف الإسلام القذافي

سيـف الإسـلام القذافي، هو نجل الرئيس الليبي السابق، #معمر_القذافي الذي حكن ليبيا 42 عاما منذ 1969 وحتى 2011. واعتقل في أغسطس 2011، كما أطيح بحكم والده في أكتوبر من ذات العام، ثم أطلق سراحه في يونيو 2017.

عقيلة صالح

عقيلة صالح، هو مستشار قانوني ليبي، من تولد عام 1944.

وهو أول شخصية انتخبت لرئاسة مجلس النواب الليبي بعد الإطاحة بحكم القذافي، وهو حاليا رئيس البرلمان الليبي.

عبد الحميد الدبيبة

عبد الحميد الدبيبة، هو رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، وهو من مواليد مدينة مصراتة عام 1958.

كما ترأس لمدة من الزمن بعد الإطاحة بحكم القذافي عام 2011، رئاسة نادي الاتحاد، أحد أشهر الأندية الليبية لكرة القدم.

خليفة حفتر

خليفة حفتر، هو القائد العام للجيش الوطني الليبي، شارك في انقلاب عسكري أطاح بنظام الملك إدريس السنوسي.

وقاد القذافي إلى السلطة. قبل أن ينشق عنه لاحقا ويختار معارضته من المنفى، ثم عاد إلى ليبيا بعد الإطاحة بالقذافي.

فتحي باشاغا

فتحي باشاغا، هو وزير الداخلية في حكومة الوفاق الوطني الليبية السابقة، وكان منافسا للدبيبة في انتخابات ملتقى الحوار السياسي في فبراير 2021 الماضي. وهو من مواليد مصراتة عام 1962.

أول اقتراع عام!

يذكر أن الانتخابات الرئاسية الليبية، هي الأولى التي تجري بالاقتراع العام في ليبيا، وتأتي تتويجا لعملية سياسية ترعاها الأمم المتحدة لحلحلة الصراعات التي تشهدها البلاد منذ الإطاحة بمعمر القذافي.

وسجل أكثر من 2.83 مليون من أصل 7 ملايين ليبي للتصويت في الانتخابات الرئاسية الليبية، التي يرى المجتمع الدولي أن إجراء الاقتراع المرتقب، أمر ضروري لتهدئة الوضع في ليبيا.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية