الخزانة الأميركية تعدل قانون “قيصر” للتخفيف عن الشعب السوري

الخزانة الأميركية تعدل قانون “قيصر” للتخفيف عن الشعب السوري
أستمع للمادة

تسعى الولايات المتحدة الأميركية لموازنة الأوضاع في سوريا، خصوصاً بعد إقرارها لقانون قيصر. وزارة الخزانة الأميركية أعطت الأولوية منذ صدور القانون، الأولوية لتوسيع وصول المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء سوريا، وذلك للتخفيف من معاناة الشعب السوري.

ولا يزال الشعب السوري يعيش صراعاً عسكرياً دائماً، بالإضافة لانعدام الأمن الغذائي ترافق معه تفشٍ لوباء كورونا. 

الخزانة الأميركية تستثني المنظمات السورية غير الحكومية

أصدرت وزارة الخزانة الأميركية، الأربعاء، قرارا بتعديل لوائح العقوبات السورية لتوسيع التصاريح الممنوحة للمنظمات غير الحكومية. وذلك للانخراط في معاملات وأنشطة معينة.

كما وعدل مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للخزانة الأميركية، هذه اللوائح من أجل ضمان استمرار تقديم المساعدة الإنسانية.

ويساعد هذا الإجراء الذي يبني على الإعفاءات والاستثناءات والتراخيص الإنسانية، بـ «تسهيل النشاط الإنساني المشروع مع الاستمرار في رفض دعم الجهات الخبيثة».

وقالت أندريا م. جاكي، مديرة مكتب مراقبة الأصول الأجنبية، إن: «الولايات المتحدة التركيز على ردع الأنشطة الخبيثة لبشار الأسد، ونظامه وأعوانه وداعميه الأجانب»، فضلاً عن الجماعات الإرهابية.

ومضيفة أن ذلك عن طريق الحد من قدرتها على الوصول إلى النظام المالي الدولي وسلاسل التوريد العالمية.

للقراءة أو الاستماع: الخزانة الأميركية تُدرج سوريّين على لائحة العقوبات لارتباطهم بالحوثيين و”الحرس الثوري”

أبرز مخرجات تعديل قانون قيصر

قام مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بتعديل الترخيص العام للمنظمات غير الحكومية، إذ سمح قانون قيصر العام المعدل للمنظمات غير الحكومية بالمشاركة في المعاملات والأنشطة الإضافية لدعم بعض الأنشطة غير الهادفة للربح في سوريا.

وشملت الأنشطة، استثمار جديد في سوريا عبر شراء المنتجات البترولية المكررة ذات المنشأ السوري لاستخدامها في سوريا، وبالإضافة لبعض المعاملات مع عناصر من الحكومة السورية. 

وهذه المعاملات والأنشطة الجديدة مصرح بها فقط لدعم الأنشطة غير الهادفة للربح. وبما في ذلك المشاريع الإنسانية التي تلبي الاحتياجات البشرية الأساسية، وبناء الديمقراطية، والمشاريع الداعمة للتعليم.

كما شملت، مشاريع التنمية غير التجارية التي تعود بالنفع المباشر على السوريين، وأنشطة دعم الحفاظ على مواقع التراث الثقافي وحمايتها.   

وسمحت الخزانة الأميركية، للمنظمة غير الحكومية والمؤسسات المالية الأميركية بمعالجة تحويلات الأموال لدعم المعاملات والأنشطة المصرح بها الموضحة أعلاه، منوهة إلى أنّ التعديل سيسري العمل به في 26 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

متى دخل قانون قيصر حيز التنفيذ

دخل القانون الذي يعرف اختصاراً باسم “قانون قيصر” في سوريا حيز التنفيذ في 17 يونيو/حزيران 2020. وهدفت الولايات المتحدة من خلال لحرمان الرئيس السوري، بشار الأسد، من أي فرصة لتحويل النصر العسكري الذي حققه على الأرض إلى رأسمال سياسي لتكريس وتعزيز فرص بقائه في السلطة إلى أجل غير مسمى.

كذلك يهدف قانون قيصر على سوريا إلى زيادة العزلة المالية والاقتصادية والسياسية التي يعاني منها الأسد. ومحاصرة ومعاقبة حلفائه بغية إجباره على القبول بالحل السياسي للأزمة السورية على أساس قرار مجلس الأمن 2254.

وتستهدف العقوبات الكيانات التي تعمل لمصلحة الأسد في أربعة قطاعات هي: النفط والغاز الطبيعي، والطائرات، والبناء، والهندسة. ويشمل ذلك الدعم المباشر وغير المباشر للحكومة السورية، مثل دعم المليشيات المدعومة من إيران وروسيا العاملة في سوريا.

للقراءة أو الاستماع: الخزانة الأمريكية تُدرج أفراداً وكياناً مقره تركيا على لائحة العقوبات لارتباطهم بتنظيم «داعش»

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية