(الحل) – يبدو أن المشاكل التي بات يواجهها اللاجئون السوريون في تركيا، لم تعد تقتصر على أولئك الذين لا يملكون «بطاقة الحماية المؤقّتة» أو الذين يملكونها في ولاية ويعيشون في