(الحل) – قد يكون خبر مثل «تأسيس شركة» روسية أو إيرانية أو لبنانية في سوريا بات اعتيادياً خصوصاً مع ترويج الحكومة السورية المستمر لعودة «الأمن والأمان» إلى سوريا، وأنها باتت