أصدر “مصرف سورية المركزي” التابع للسلطات السورية، قراراً يقضي بإغلاق 14 مؤسسة صرافة، بحجة أنها “لم تؤد الدور المطلوب منها خلال الفترة السابقة في دعم استقرار الليرة السورية”. وذكر #المصرف

عندما تأسّس تنظيم «حراس الدين» في أواخر عام 2018، كان تنظيم «القاعدة» يحاول من خلال «حراس الدين» التأكيد بأنّه لا يسعى لخسارة الساحة «الجهادية» السورية بسهولة. وجاء تأسيسهم بعد أن

أعلنت الإدارة الذاتية، عن خطة اقتصادية لمواجهة غلاء الأسعار الناتجة عن تدهور قيمة الليرة السورية وارتفاع سعر صرف الدولار، مساء اليوم الإثنين، تضمنت سلسلة من القرارات والإجراءات، من بينها الاستمرار

في الوقت الذي يعاني فيه أغلبية السوريين في الداخل أزمات خدمية ومعيشية متتالية، وضعفاً في القوة الشرائية تجعلهم بالكاد يستطيعون تأمين احتياجاتهم اليومية، تظهر مجموعة من المطاعم والمنشآت السياحية الفخمة