أولى العلم الحديث اهتماما كبيراَ لطب الأسنان، حيث أصبح فرعاً علمياُ مستقلاً بذاته ويتم تدريسه بكليات مختصة وأنشأت له مراكز بحثية تسعى لتطوير التقنيات التي يستعملها أطباء الأسنان. وشهد مجال