القنيطرة: فصائل المعارضة تبدأ معركة “حمراء الجنوب” بهدف “فك الحصار عن الغوطة الغربية”

القنيطرة: فصائل المعارضة تبدأ معركة “حمراء الجنوب” بهدف “فك الحصار عن الغوطة الغربية”

محمد عمر – القنيطرة

أعلنت فصائل المعارضة عن بدء معركة حمراء الجنوب، بريف #القنيطرة الشمالي، والتي تهدف إلى “فك الحصار عن مدن وبلدات غوطة #دمشق الغربية”.

وقال الناشط الاعلامي محمد العمري لموقع الحل، إن فصائل المعارضة “بدأت هجومها بقصف وتمهيد مدفعي وصاروخي عنيف، استخدمت فيه شتى أنواع الأسلحة، حيث استهدف القصف السرية الرابعة ومزارع الأمل (شرق بلدة #جباثا_الخشب)”. مشيراً إلى أن مقاتلي المعارضة “لم يتقدموا بعد لاقتحام المواقع المُستهدفة بانتظار لحظة الصفر”.، بحسب تعبيره.

وأكد المصدر أن قوات المعارضة “تمكنت من تدمير مدفع رشاش للنظام، ما أدى لمقتل طاقمه، بالإضافة لاستهداف سيارة كانت تنقل جنود النظام داخل الكتيبة الرابعة، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى”.

من جهتها، قصفت قوات النظام، بالمدفعية الثقيلة، بلدة جباثا الخشب وطرنجة بريف القنيطرة الشمالي، الأمر الذي نتج عنه دمار حلّ بالأبنية السكنية.

ومن أبرز الفصائل العسكرية المشاركة في المعركة، #جيش_اليرموك، والفوج الأول مدفعية، وألوية الفرقان، وحركة #أحرار_الشام.

يُشار هنا إلى أن فصائل المعارضة كانت قد أعلنت في التاسع من الشهر الحالي عن معركة “لهيب الحرمون”، والتي تهدف لفك الحصار عن بلدات غوطة دمشق الغربية، لكنها “فشلت في تحقيق أهدافها”، وفق ناشطين.

وتعاني بلدات غوطة دمشق الغربية الخاضعة لسيطرة المعارضة (#خان_الشيخ و #بيت_جن)، من أوضاع إنسانية ومعيشية سيئة، بسبب الحصار الخانق الذي تفرضه قوات النظام السوري والمليشيات الموالية له على المنطقة.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية