بغداد 23°C
دمشق 22°C
السبت 17 أبريل 2021
سوري يسحب ترشّحه إلى انتخابات برلمان ألمانيا ووزير الخارجيّة الألماني يعلّق - الحل نت

سوري يسحب ترشّحه إلى انتخابات برلمان ألمانيا ووزير الخارجيّة الألماني يعلّق


أعلن اللاجئ السوري في ألمانيا “طارق الأوس” سحب ترشحه للانتخابات البرلمانيّة الألمانيّة، وذلك بسبب تعرضه لموجات «عنصريّة» منذ إعلانه الترشح عن حزب «الخضر».

وقال “الأوس” في تصريحات نقلتها وسائل إعلام ألمانيّة إنه سحب ترشحه إلى انتخابات البرلمان بسبب ارتفاع «مستوى التهديد والتجارب ذات الطابع العنصري»، كما أضاف: «المستوى العالي من التهديدات بالنسبة لي، وخصوصاً أيضاً بالنسبة للأشخاص المقربين مني، هو أهم سبب لسحب ترشيحي، كما أن لدي “تجارب عنصرية هائلة” أثناء عملية الترشح».

وأشار الأوس إلى الحاجة الملحّة لمكافحة العنصريّة في ألمانيا قائلاً: «قد أثبت ترشيحي أننا بحاجة في جميع الأحزاب، في السياسة والمجتمع، إلى هيكليات قوية لمكافحة العنصرية البنيوية ومساعدة الأشخاص الذين تطالهم».

من جانبه عبّر وزير الخارجيّة الألماني “هايكو ماس” عن أسفه لقرار أوس سحبه الترشح من انتخابات البرلمان وقال عبر حسابه في تويتر: «إنه أمر مثير للشفقة لديمقراطيتنا أن يفشل هذا الترشيح بسبب التهديد والعنصريّة، كل التضامن مع أوس الذي كان أول لاجئ سوري يترشح للانتخابات».

 

وكان الأوس (31 عاماً) أعلن في شباط /فبراير الماضي الترشّح للانتخابات البرلمانية عن حزب “الخضر” في مقاطعة “أوبر هاوزن” التابعة لولاية برلين، حيث حظي بدعم من حزبه في هذه المقاطعة.

وركّز برنامج “الأوس” الانتخابي على قضايا الهجرة والاندماج، كما يطرح حل مسألة المناخ والعدالة الاجتماعية وإعادة دور الجمعيات والمنظمات غير الحكومية لاستقبال اللاجئين، ويرى طارق أن هناك تقاعساً من الحكومة الفيدرالية في إنقاذ ومساعدة اللاجئين الذين يأتون عن طريق البحر، الأمر الذي يؤدي إلى غرق العشرات منهم.

و”طارق الأوس” هو سوري درس كليّة الحقوق في جامعة دمشق وشارك في الاحتجاجات المناهضة للنظام الحاكم في سوريا منذ عام 2012، ووصل إلى ألمانيّة عام 2015، وعمل مستشارا قانونيا للاجئين بعد أن تمكن من إتقان اللغة الألمانية، كما أنه وجد وظيفة في الرعاية الاجتماعية والسوسيال، وانتسب لجمعية seebrücke لمساعدة اللاجئين، وله العديد من النشاطات الداعمة لهم.


التعليقات