بغداد 38°C
دمشق 30°C
الخميس 29 يوليو 2021
"غرّدي".. تويتر يهتم بالمرأَة ويتيح لها "لغة عربية مُؤنّثة" - الحل نت
"تويتر" - إنترنت


أعلن موقع التواصل الاجتماعي #تويتر، عن إطلاق إعدادات جديدة تسمح للمغردات باختيار “العربية المؤنثة”، كلغة للتخاطب على المنصة.

وقال الموقع: «في بعض اللغات، كما هو الحال في العربية، يمكن أن تكون الكلمات مؤنّثة أو مذكّرة، واليوم يوفر تويتر للأشخاص خياراً في تحديد كيفية مخاطبتهم».

«وبذلك، ستتم مخاطبة الأشخاص الذين يختارون العربية المؤنثة والتعامل معهم بصيغة المؤنث، فمثلاً، ستظهر كلمة “غرّدي” بدلاً من “غرّد” والموجودة في خيار العربية الافتراضية التي تخاطب الرجال، وسيظهر خيار “استكشفي” بدلاً من “استكشف”»، وفق “تويتر”.

وصرّحت رئيسة قسم الاتصالات في “تويتر” في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، “رشا فواخيري”: «اليوم أطلقنا إعداداً جديداً للغة العربية بالصيغة المؤنثة، أي بالعربية المؤنثة على تويتر دوت كوم».

وأضافت بحديث لـ (رويترز) أنه: «بات ممكناً بكل سهولة لأي امرأة في أي مكان بالعالم تسجيل الدخول على تويتر دوت كوم، وتذهب عند الإعدادات والخصوصية، ثم تحدّث اللغات وتختار العربية المؤنثة للغة العرض».

وأكملَت: «بعد تفعيل هذا الإعداد، ستظهر الكلمات والنصوص على الموقع بالصيغة المؤنثة»، مُردفةً: «نحن كمنصة مفتوحة.. هدفنا في تويتر هو خدمة المحادثة العامة، ولنحقق هذا الهدف يجب أن تعكس خدمتنا الأصوات التي تشكّل هذه المحادثة بشكل أفضل».

كما أوضحَت “فواخيري” بأن: «الشركة تعكف على مشروعات أخرى تتعلق بسبل مخاطبة مغرّديها. وتُخطّط لإضافة ضمائر على لغة الملفات الشخصية، يختار من بينها المستخدمون الكيفية التي يرغبون في مخاطبتهم بها».

مُشيرةً إلى أنه: «من خلال هذا التحديث نود أن نقوم بإعادة تشكيل الطريقة التي نخاطب بها المرأة العربية. اللغة العربية من اللغات الرئيسية على خدمتنا، ومثل كل التحديثات التي نطلقها، سنتطلع للحصول على تعليقات المغردين، ونواصل تحديث الإعدادات وإطلاع الجميع على المستجدات».

واختتمت “فواخيري” حديثها للوكالة البريطانية بقولها إن: «منصة تويتر بدأت باللغة العربية، وربما تمتد المبادرة لتشمل العديد من اللغات».

إلى ذلك، لفت موقع تويتر إلى أنه: «أول موقع للتواصل الاجتماعي يُدخل خيار “الصيغة العربية المؤنثة” للاستخدام».

وبالفعل، إذ لم تسبقه بذلك، سوى شركة “أرامكس” ومقرها #دبي بإضافتها لخدمة مشابة على موقعها في أبريل المنصرم، لكنها شركة تُعنى بالخدمات اللوجيستية، وغير مختصة بالتواصل الاجتماعي.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية