صدمة نسوية.. فنانات وإعلاميات عراقيات يستقبلن المجرد بالأحضان

صدمة نسوية.. فنانات وإعلاميات عراقيات يستقبلن المجرد بالأحضان
أستمع للمادة

بالأحضان والقبلات وبالضحكة والورود. هكذا استقبلت إعلاميات وفنانات عراقيات، الفنان المغربي سعد المجرد، الأربعاء، عند وصوله إلى بغداد، ليتسبّبن بردود غضب نسوية واسعة تجاههن.

منذ أكثر من أسبوعين، أطلقت نسويات العراق حملة عبر “تويتر” تحت هاستاغ “حفل سعد المجرد مرفوض في بغداد” بهدف إلغائه، لكنهن فوجئن اليوم، بأن بنات جنسهن من الفنانات والإعلاميات هن أول من استقبلن المجرد.

الإعلامية العراقية شيماء عماد، التي تقدّم البرامج الإنسانية استقبلته عند وصوله إلى مطار بغداد بالورود، والتقطت الممثلة هند نزار “سيلفي” معه والضحكة لا تفارقها، وكذا الإعلامية نور العزاوي، فيما استقبلته الفنانة شذى حسون بالقبلات والأحضان.

وصل المجرد لإحياء حفل غنائي له، غدا الخميس، في مدينة “السندباد لاند” الترفيهية، شرقي العاصمة العراقية بغداد، رغم الحملة التي دعت لإلغاء الحفل.

استفزاز

حفاوة الاستقبال التي حظي بها سعد المجرد من قبل إعلاميات وفنانات عراقيات، استفزت كثيرا النسويات والمدافعات عن حقوق الإنسان في العراق، وعبّرن عن غضبهن الكبير تجاه كل من استقبلت المجرد.

الحملة التي أِطلقت ضد المجرد، كانت نتيحة قضايا تتعلق باتهامات للفنان المغربي بانتهاكات إنسانية عبر اعتدائه جنسيا لفتيات متعددات في دول مختلفة، ولذا سعت النسويات لإلغاء حفل “الفنان المغتصب”، بحسبهن.

ترى النسوية والإعلامية العراقية هبة النائب، أن ما حدث اليوم، هو استفزاز كبير لكل المدافعات عن حقوق الإنسان، ويدل على انحطاط وسخف بقضايا النساء من قبل من استقبلن المجرد.

النائب تقول لـ “الحل نت”، إن الوسط الفني النسائي، وسط ذكوري بحت، وأن من استقبلن المجرد لا يشعرن بوضع ونكبة ضحاياه، مستطردة، أنه من الضروري كشف وجوه تلكم الفنانات اللائي يدعين الإنسانية، بحسب تعبيرها.

وتعبّر النائب عن استغرابها من الممثلة هند نزار، التي مثّلت دور تعرضها للاغتصاب في رمضان الماضي بمسلسل “ألماس مكسور”. “لقد مثّلته بلا شعور حقيقي. لو أنها صادقه لكانت أول الرافضات والمقاطعات للمجرد”.

الاتهامات التي تطال المجرد

النسوية العراقية تختتم، بأن “أي شخص يتضامن مع مجرم فهو مثله، يستخدم التبرير حجة لرفض الحقيقة. من يحتضن المجرم والمغتصب، فهو مؤيد له وللجريمة بأكملها”.

ويتهم سعد المجرد، بالاعتداء الجنسي والعنف الجنسي والجسدي ضد العديد من النساء، فقد اعتُقل بتهمة اغتصاب وضرب امراة أميركية في نيويورك عام 2010، بعدها أطلق سراحه بكفالة.

وفي عام 2015. اتهم الفنان المغربي، باعتدائه في فرنسا على امراة مغربية من أصوٍل فرنسية واغتصابها، وسحبت الشكوى بعد ما تعرضت للتهديد، وفق عدد من المواقع الإخبارية الغربية والعربية.

المجرد هو فنان مغربي، يبلغ من العمر 37 عاما، وهو ابن الفنان المغربي البشير عبدو والممثلة المغربية نزهة الركراكي. واشتهر بعد أن حطّمت أغانيه العربية باللهجة الدارجة المغربية، أرقاما قياسية في نسب المشاهدة على موقع يوتيوب.

يجدر بالذكر، أن سعد المجرد، حقّق مؤخرا مليار مشاهدة على أغنيته “المعلم”، ليكون أوّل فنان عربي على الإطلاق، يحصل على هذا العدد من المشاهدات في موقع “يوتيوب”.

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول منوعات