أصدر مجلس الوزراء السوري قبل أيام قراراً خاصاً بشراء وبيع العقارات والمركبات، ولاقى القرار استنكاراً وغضباً من سوريين كثر، على اعتبار أن القرار سيعقد عمليات البيع والشراء. ونص #القرار على

بعد 9 سنوات من القتل والحرب والجوع الذي دفع بالعديد من أبناء البلد المنكوب للتظاهر مجدداً والمطالبة بأبسط حقوق الحياة بتأمين “لقمة العيش”، لازالت القيادة السورية تمارس ذات النهج المبني