برنامج الأغذية العالمي يطلب التعاون مع موردين سوريين

برنامج الأغذية العالمي يطلب التعاون مع موردين سوريين

أعلن برنامج الأغذية العالمي WFP عن فتح التسجيل على لائحة الموردين المعتمدين لديه للشركات #السورية وفق احتياجات وشروط حددها البرنامج.

وبحسب نص الإعلان، تم تحديد مجموعة من المواد والخدمات التي يمكن للشركات السورية تقديمها، وتشمل القائمة عدد من المواد الغذائية هي: ملح مع يود ورب #البندورة وبسكويت عالي الطاقة وسلة غذائية تحتوي على عدة مكونات.

وبحسب نص الإعلان الذي نشره الاقتصادي، شمل مولدات كهربائية ومستلزماتها، وألبسة نسائية ورجالية، ومواد بناء، ومواد صحية، ومستلزمات مكتبية وقرطاسية، ومعدات اتصالات وكمبيوترات و مستلزماتها، ومفروشات مكتبية، وخزانات مياه ووقود، إضافة إلى خدمات متنوعة.

ووضع البرنامج مجموعة من الشروط للشركات الراغبة بالتسجيل كأن تكون لديها خبرة 3 أعوام في مجال العمل، ومسجلة لدى الدوائر الحكومية المختصة، وأن تكون مستقرة مالياً، ولاتكون موجودة على قائمة الشركات المحظورة لدى أي منظمة من منظمات الأمم المتحدة.

ويشتكي صناعيون سوريون من إغراق السوق بالمنتجات الغذائية التي تأتي على شكل مساعدات إنسانية، ما أدى إلى تضرر عدد كبير من #الصناعات خاصة المعكرونة، والمعلبات، والزيوت، والمنظفات.

وقال عضو غرفة صناعة #دمشق وريفها طوني بيتنجانة، إن هذه الخطوة “جيدة” ولكن لابد من الانتظار لمراقبة مدى الجدية في التعامل مع الشركات السورية.

وهناك عدة عوامل يأخذها برنامج الغذاء العالمي حالما أراد التعاون مع شركات محلية لتأمين المواد والسلع منها، إدارة الجودة، وتحسين عمليات الإنتاج، وإيجاد حلول التخزين.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية