تدمر: لا كهرباء إلا لدى ميليشيات النظام.. والانترنت مقطوع بشكل كلي

تدمر: لا كهرباء إلا لدى ميليشيات النظام.. والانترنت مقطوع بشكل كلي

الحل السوري – خاص

كشف مركز الدراسات والتوثيق في #تدمر أن المرافق الصحية في المدينة شهدت تحسناً بسيطاً خلال الفترة الماضية، مع استمرار تدهور كافة القطاعات الخدمية بما في ذلك الكهرباء والماء.

وقال مدير المركز (ناصر عبد العزيز) بحديث لموقع الحل، إن النظام السوري “أعاد افتتاح مشفى هو الوحيد المخدم للمدينة حالياً، يستقبل الحالات الإسعافية فقط، وتتركز معظم أنشطته على استقبال وخدمة العسكريين المصابين”. مشيراً إلى أن “كافة المستوصفات والمراكز الطبية الأخرى مازالت مغلقة، بما فيها التوليد”.

وذكر المركز بتقريره الشهري أن “حوالي 100 موظف بين طبيب وممرض يعملون في المشفى حالياً، يأتون من مدينة #حمص كل أسبوع في الشهر، بشكل ورديات تعمل بالتناوب”.

وعلى الصعيد الخدمي، أفاد عبد العزيز أن بأن أوضاع الكهرباء والماء “مازالت سيئة جيداً، حيث تنقطع الكهرباء عن كل تدمر، باستثناء أحياء قرب المشفى تسكنها ميليشيات أجنبية (موالية للنظام)، ولا يجلب النظام صهاريج المياه إلى المدينة سوى مرتين في الأسبوع”، بحسب مدير المركز.

ولا يوجد أي خدمات اتصالات في تدمر سوى على بعد ثلاثة كيلومترات تقريباً من غرب المدينة، وأما خدمة الانترنت فهي مقطوعة عن كامل المدينة، بحسب التقرير.

وسيطر النظام السوري والميليشيات الموالية له على تدمر في شهر آذار (مارس) الماضي، بعد أن كانت خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش).

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول سلايد