غرفة عمليات جديدة لـ “طرد” جيش خالد من منطقة حوض اليرموك

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

محمد عمر – درعا

أعلنت عدة فصائل معارضة في بلدة حيط بريف #درعا الغربي، عن تشكيل غرفة عمليات صد البغاة لمواجهة جيش خالد بن الوليد المرتبط بتنظيم الدولةالإسلامية #داعش.

و نشرت الغرفة بياناً على مواقع التواصل الاجتماعي قال فيه، “تم تشكيل غرفة عمليات صد البغاة، وذلك بهدف فك الحصار المفروض على بلدة حيط من قبل جيش خالد بن الوليد، ومتابعة الاعمال العسكرية ضده في منطقة حوض اليرموك حتى تطهير المنطقة من عصابات داعش. “وفق البيان.

واعتبر البيان، أن “غرفة العمليات هي المصدر الوحيد للأخبار، وأي خبر غير صادر عن غرفة عمليات حيط (صد البغاة) وهو خبر عاري عن الصحة”.

ومن أبرز الفصائل المشكلة لغرفة العمليات، المجلس العسكري لبلدة حيط، لواء الحرمين، فرقة الحسم، لواء أسود السنة وحركة أحرار الشام اللإسلامية، حسب البيان.

وكانت عدة فصائل معارضة أخرى قد أعلنت قبل أيام تشكيل غرفة عمليات تتبع لمنطقة نوى، بهدف قتال #جيش_خالد بن الوليد.

يأتي تشكيل غرف العمليات العسكرية من قبل فصائل المعارضة، في محاولة منها لوقف التقدم الكبير من قبل جيش خالد بن الوليد والذي سيطر قبل حوالي أسبوع على عدة بلدات بريف درعا الغربي.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/wvOOv
المزيد