رجل أعمال سوري عرف اسمه بعد جريمة قتل!

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

لم يكن اسم رجل الأعمال السوري “سامر زهير الفوز” معروفاً قبل جريمة قتلٍ تم اتهامه بارتكابها في عام 2013، ولديه مجموعة واسعة من الاستثمارات بينها #الصناعية والتجارية والسياحية، وتتوزع في تركيا وسوريا.

عاد الفوز إلى سوريا عام 2012، واستقر بداية في مدينة #اللاذقية حيث أسس هناك مجموعة مقاتلة تحت اسم (درع الأمن العسكري) توالي الجيش التابع للنظام السوري.

وانتقل بعد ذلك إلى #دمشق، وبدأ بشراء كثير من #الشركات المملوكة لمستثمرين خرجوا من #سوريا بعد عام 2011، ومن بين تلك الشركات كامل شركات #عماد_غريواتي في سوريا، وشركة حديد حميشو في المدينة الصناعية في حسياء.

ويقول نشطاء ومتابعون للوضع الاقتصادي في #سوريا، إن “الفوز بات ذراع #إيران الاقتصادي في سوريا وهو مدعوم شخصياً من الحرس الثوري الإيراني، وقام بعقد عدة صفقات مواد غذائية مع إيران وأدخلها إلى سوريا.

ويملك #سامر_الفوز مجموعة الفوز القابضة، التي تأسست عام 1988، وهي تمتلك عدة #شركات ومصانع في تركيا ولبنان ودبي، كما تتوزع استثماراته في هاتاي وإسطنبول وغازي عنتاب ومدن تركية أخرى.

ومن استثماراته في #تركيا، معمل لتصنيع المياه المعدنية باسم “Mecidyia” في أرضروم، ومستودعات وصوامع تخزينية سعة 150 ألف طن في ولاية #هاتاي تستخدم لإعادة التوزيع الإقليمي.
كذلك تمتلك “مجموعة الفوز القابضة” استثماراً في منجم #ذهب جنوب أنقرة، إضافة إلى استثمارات في مجال القطاع الفندقي.

وتعمل المجموعة على إنشاء فندق من فئة 5 نجوم في منطقة #بودروم، كما يتم العمل لإنشاء مجمعات سكنية 4 نجوم في #إسطنبول.

وتمتلك المجموعة أيضاً شركات في #الإمارات العربية المتحدة، تعمل في مجال استيراد وتصدير المواد الغذائية.

وأسس فوز مؤخراً شركة “أمان #دمشق المساهمة” بالشراكة مع محافظة دمشق برأسمال 18.9 مليون دولار، بهدف بناء واستثمار عدد من المقاسم #السكنية والتجارية في المنطقة التنظيمية في المزة -بساتين الرازي غرب دمشق، ويقول متابعون اقتصاديون إن إيران تشرف على تلك المنطقة التي تقع قرب سفارتها.

أما عن الجريمة التي ساهمت بظهور اسمه في وسائل الإعلام، فهي اتهامه بقتل رجل أعمال أوكراني من أصل مصري، واعتقل على إثرها في تركيا عدة أشهر، وبحسب وسائل إعلام تركية، اعترف الفوز بجريمة القتل على خلفية قضية نصب بنحو 15 مليون #دولار، لكنه خرج من #السجن بظروف غامضة وعاد إلى سوريا.


مقالات أخرى للكاتب

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/7oqqz
مهدي الناصر

مهدي الناصر

مهدي الناصر صحفي سوري عمل في عدة مؤسسات إعلامية كمعد ومقدم برامج ومحرر أخبار، بدأ العمل في التلفزيون السوري عام 2008 وترك مع بداية الأحداث في العام 2011 وبعدها عمل في عدة مؤسسات إعلامية منها سمارت وروزنة وقناة سوريا في اسطنبول, وحالياً يعمل كرئيس قسم الاقتصاد في الحل نت.
المزيد