سنجار تُطالب الالتحاق بكردستان: نريد نسيان القتل والتشريد

رصد ـ الحل العراق

طالب #قائممقام قضاء “سنجار” التابع لمحافظة #نينوى، #محما_خليل، اليوم الأربعاء، رئيس حكومة الاقليم المُكلف #مسرور_بارزاني، بتحويل قضاء # سنجار إلى #محافظة.

خليل، قال في رسالة تهنئة قدمها لمسرور، بمناسبة تكليفه برئاسة #حكومة_الاقليم، إن «مسرور بارزاني، يمثل الجيل الثالث من عائلة #بارزاني الخالدة، وهو قادر على تحقيق تطلعات وآمال # الشعب الكردي، واستقرار اقليم # كردستان وتحقيق الرفاهية له».

وأضاف أن «مسرور يعرف بدبلوماسيته العالية، وعلاقاته الممتازة مع #الحكومة العراقية الاتحادية، حيث سيكون من أكثر الداعمين لها في تحقيق أهدافها من أجل مصلحة #الشعب العراقي عامة والشعب #الكردي خاصة».

وتابع: «سيعمل مسرور على ملفات في غاية الأهمية مع حكومة #بغداد، وخاصة المتعلقة بالمواد #الدستورية، مثل المادة 140، فضلاً عن عمله باستقرار #الأمن في #كردستان».

وأوضح أن «مسرور كان داعماً للأقليات في البلاد، ونحن على ثقة تامة بانه سيُتوَّج هذا الدعم بتحقيق # الأمن الكامل في #سنجار وسهل نينوى، وأن يحقق امنيات وتطلعات # الشعب في هذه المناطق بتحويلها إلى # محافظة يتم الحاقها بالاقليم، لتنسى ما مر عليها من مآسي وقتل وتشريد لاهلها».

وصوَّت برلمان #كردستان، أمس الثلاثاء، على تسمية مسرور بارزاني، رئيساً لحكومة الإقليم، مرشحاً عن الحزب الديمقراطي الكردستاني.

مع العلم أن الدعوة إلى تحويل # سنجار من قضاء إلى محافظة، ليست جديدة، إذ طالب بذلك أكثر من مسؤول محلي كردي في # محافظة نينوى، وبحسب #القانون العراقي، فالأمر ليس مستحيلاً إلا أنه يحتاج إلى #استفتاء_شعبي، تتضح من خلاله رغبة قاطني القضاء.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي