هذه أسباب عزوف العوائل النازحة من الانبار عن العودة إلى ديارها

خاص ـ الحل العراق

بالرغم من مرور أكثر من عامين على تحرير قضاء # #القائم الواقع # #غربي # #الانبار ، من سيطرة تنظيم “#داعش”، إلا أن معظم #العوائل النازحة ما تزال تعزف عن العودة إلى ديارها.

قائممقام # #القضاء # #أحمد_جديان قال لـ”الحل العراق“، إن «السبب الرئيسي وراء عزوف # #العوائل عن العودة هو #نقص #الخدمات # #المقدمة من قبل # #الحكومة الاتحادية والإهمال الشديد لمعاناة المواطنين».

لافتاً إلى أن «الحديث المنتشر في وسائل # #الاعلام عن احتمالية وجود صراع # #أميركي #إيراني في المنطقة، هو سبب آخر يجعل عدد من #العوائل تتريث بقرار العودة، إلى # #استقرار الأوضاع، لا سيما وأن # #القضاء يُعتبر منطقة ستراتيجية مهمة لكونه يقع على الحدود #العراقية # #السورية ».

وأشار إلى أن « #القضاء يعاني من # #نقص شديد في # #الخدمات # #الصحية والكهرباء والماء، بالإضافة إلى عدم تعويض المتضررين من # #الحرب والذين تدمرت منازلهم وممتلكاتهم الخاصة».

مع العلم أن المحافظات العراقية التي كان يسيطر عليها #التنظيم المتشدد، ما تزال تشكو من غياب الدعم الحكومي المقدم لغرض اعادة ال #استقرار وتأهيل المنكوبة لتكون # #ملائمة لاعادة النازحين اليها.

وبالرغم من إعلان العراق انتصاره على تنظيم داعش المتشدد عام 2017، إلا أن # #التنظيم ، مازال يمتلك إمكانية شن بعض الهجمات على أماكن وأقضية في محافظات وسط وشمال وغرب العراق.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اعداد ـ محمد الأمير

تحرير ـ وسام البازي