بعد الغضب السياسي والشعبي.. الغاء حظر التجوال في مدينة سامراء

بعد الغضب السياسي والشعبي.. الغاء حظر التجوال في مدينة سامراء

خاص- الحل العراق

أعلنت #الحكومة_المحلية في محافظة صلاح الدين، اليوم الثلاثاء، إلغاء قرار حظر التجوال في مدينة #سامراء، المفروض منذ ما يقارب من 15 عاماً.

وقال عضو مجلس محافظة صلاح الدين #علي_فاضل، لـ”الحل العراق”، إن «مجلس المحافظة، صوت، ظهر اليوم، خلال اجتماعه له على إلغاء قرار فرض حظر التجوال المفروض منذ سنوات على مدينة سامراء».

وأكد فاضل، أن «الوضع الأمني في #سامراء جيد جداً، وكل شيء تحت سيطرة #القوات_الأمنية، وهذا القرار الأمني، ليس له أي سبب بأن يستمر، خصوصاً كان من المفترض أن يلغى هذا الوضع منذ فترة طويلة جداً، وليس الآن، لأن هناك رفض شعبي واسع عليه».

فيما عبّرت #جهات_سياسية وشعبية عن غضبها، في وقت سابق، رفضاً لحظر التجوال المفروض على مدينة #سامراء، التابعة لمحافظة #صلاح_الدين، منذ ما يقارب 15 عاماً.

النائب عن محافظة صلاح الدين، #كفاء_فرحان، قالت في تصريح سابق لـ “الحل العراق”، إنه «ليس هناك مبرر لإعادة حظر التجوال في مدينة سامراء، بعد انتهاء شهر رمضان، خصوصاً أن الأهالي يعانون من هذا الإجراء منذ ما يقارب 15 عاماً».

وكانت فرحان، قد أشارت إلى أنهم «مع رفع حظر التجوال عن مدينة سامراء، بشكل كامل، خصوصاً أن المدينة مستقرة أمنياً، كما سيكون لنا موقف وضغط على الجهات ذات العلاقة والقرار، من أجل رفع هذا الحظر، الذي يثير غضب المواطن في سامراء، بل حتى الزائرين الوافدين إلى المدينة».

من جانبه، ذكر الشيخ #أحمد_السامرائي، أحد وجهاء المدينة، في تصريح سابق أيضاً مع “الحل العراق”، إن «أهالي مدينة سامراء، فرحوا كثيراً، بقرار رفع حظر التجوال على المدينة، لكنهم صدموا بعد أن عرفوا بأن هذا القرار فقط في شهر رمضان، وبعد انتهاء الشهر، سوف يعاد العمل بهذا الإجراء الأمني».

وكان الشيخ السامرائي، قد أوضح بالقول: إن «أهالي مدينة سامراء غاضبون جداً، من عودة العمل بإجراءات حظر التجوال، وبعد عطلة عيد الفطر المبارك، ستكون هناك #تظاهرات واحتجاجات شعبية، رافضة لعودة العمل بهذا الإجراء الأمني، الذي لا تحتاجه سامراء».

يُذكر أن، قضاء سامراء الذي يبعد عن العاصمة #بغداد 125 كيلومتراً شمالاً، ضمته منظمة #اليونسكو إلى #لائحة_التراث_العالمي عام 2007، كما يعتبر من أهم #المدن_المقدسة لدى #الشيعة العراقيين، وذلك لوجود ضريح الإمامين علي الهادي والحسن العسكري.

___________________________________________

إعداد- محمد الجبوري

تحرير- سيرالدين يوسف

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية