بعد منع البيض المستورد في العراق.. تركيا على وشك الإفلاس

رصد ـ الحل العراق

كشفت #الصحيفة التركية “تايم ترك”، اليوم الأربعاء، عن أن قطاع #إنتاج #البيض في البلاد على وشك #الإفلاس، على خلفية وقف #التصدير إلى #العراق منذ نحو شهرين.

وذكرت # الصحيفة في تقرير، أن «وقف # العراق استيراد # البيض التركي في شهر أيار الماضي، أثر بشكل كبير على كبرى شركات # إنتاج البيض في البلاد».

ولفت إلى أن «تركيا التي تنتج ما يقرب من 22 مليار بيضة سنوياً تصدر النصيب الأكبر منها إلى العراق، بنحو 85 بالمائة».

مشيراً إلى أن «وقف #التصدير للعراق دفع الكثير من منتجي # البيض إلى إعدام أكثر من مليون #دجاجة بعد اضطرارهم للبيع بالخسارة أو بدون مكسب».

وأضاف التقرير أن «المعلومات الواردة عن ممثلي القطاع تشير إلى إفلاس ثمانية من منتجي # البيض منذ بداية #الحظر نظراً لعجزهم عن تلبية نفقاتهم واضطرار المزارعين لذبح 17 مليون دجاجة، كما شهدت الشهر الأخير إتلاف مليون # دجاجة نظرا لانتظارها في #مسالخ الدجاج».

ونقلت # الصحيفة عن رئيس رابطة منتجي البيض، تشديده على «ضرورة سعي #الحكومة_التركية لإيجاد #أسواق بديلة تستوعب كميات # البيض الكبيرة التي تنتجها البلاد».

مؤكداً «تضرر #المنتجين بشكل كبير جرّاء وقف #التصدير للعراق».

وتابع قائلاً إن «الدجاجة الواحدة تكلف المنتج خسارة تقدر بـ2500 ليرة شهرياً تكلفة علف فقط، أي أن المنتج الذي لديه 100 ألف # دجاجة تبلغ خسارته 250 ألف ليرة شهريا».

وكان # العراق قد قرر مطلع أيار الماضي، حظر استيراد # البيض من الخارج بما في ذلك تركيا.

وخلال الشهر الأخير، اضطر منتجو # البيض من #الأتراك إلى إتلاف مليون # دجاجة بعد عجزهم عن توفير نفقات #العلف، خصوصاً أن تركيا كانت تصدر للعراق 85 بالمائة من # البيض الذي تنتجه بكميات أكبر من احتياجاتها.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تحرير ـ وسام البازي