بغداد 39°C
دمشق 27°C
الأربعاء 8 يوليو 2020

معبر باب الهوى يوثق أعداد السوريين المرحلين من تركيا خلال شهر تمّوز


رصد (الحل) – بلغ عدد اللاجئين السوريين الذين تم ترحيلهم قسريّاً من الأراضي التركيّة إلى الداخل السوري نحو ستة آلاف شخص ممن دخلوا عبر معبر باب الهوى، وذلك خلال شهر تمّوز الفائت فقط.

ونشرت إدارة معبر باب الهوى الحدودي إحصائية أكدت خلالها توثيق دخول 6160 لاجئاً سوريّاً خلال شهر تمّوز، ممن تم احتجازهم في تركيا وترحيلهم إلى سوريا عبر بوابة الهوى الحدوديّة.

وبحسب إحصائيات سابقة صادرة عن إدارة المعبر فقد رحّلت تركيا 4370 لاجئاً سوريّاً خلال شهر حزيران، كما سجل المعبر ترحيل 3316 شخصاً خلال شهر أيار الماضي.

وتجدر الإشارة إلى أن إدخال المرحلين إلى سوريا لا يقتصر عبر معبر باب الهوى فقط، بل يشمل كل المنافذ البرية بين سوريا وتركيا الرسمية وغير الرسمية.

وكانت السلطات التركيّة بدأت منذ أسابيع حملة أمنيّة اعتقلت خلالها مئات السوريين على أراضيها، لا سيما في مدينة إسطنبول وذلك ممن ليسوا حاملين لكامل الأوراق النظامية أو لبطاقة الحماية المؤقتة “الكيملك”.

واتهمت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحكومة التركية بإجبار السوريين على توقيع أوراق العودة الطوعيّة إلى سوريا، لتقوم بعدها بواسطة قوّات الأمن بترحيلهم قسراً إلى الداخل السوري وتحديداً إلى محافظة إدلب.

وساهمت تركيا بتعرّض مئات السوريين إلى خطر الموت أو الاعتقال عبر ترحيلهم قسراً إلى سوريا، حيث وثّق ناشطون اعتقال هيئة تحرير الشام لعدد من الشبّان الذين وصلوا حديثاً من تركيا.

إعداد وتحرير: مالك الرفاعي


التعليقات