التفاصيل الكاملة لليلةٍ دامية عاشتها النجف.. الميليشيات قتلت المتظاهرين

الحل السوري - وكالات أعلنت مصادر أمنية عراقية، أمس الأحد، أن تنظيم الدولة الإسلامية (#داعش) بسط سيطرته على #منفذ_الوليد الحدودي العراقي مع سوريا، بعد انسحاب القوات الحكومية من مواقعها فيه.   حيث قال أحد الضباط العراقيين في شرطة الأنبار، لوكالة فرانس برس، إن مسلحي داعش "سيطروا بالكامل على منفذ الوليد في ساعة مبكرة من صباح الأحد، إثر انسحاب الجيش وحرس الحدود العراقي". وتأتي سيطرة داعش على المعبر، بعد أيام قليلة من سيطرته على #معبر_التنف المقابل من الجانب السوري، الذي يربط البادية السورية بمحافظة ا#لأنبار (التي تعدّ أكبر المحافظات العراقية، ويسيطر داعش أغلب المناطق فيها). حيث كان التنظيم قد تمكن من السيطرة على معبر التنف (السوري) بعد انسحاب قوات #الجيش_السوري النظامي منه، نتيجةً للهجوم الذي شنه الأول في 13 أيار (مايو) الجاري، والذي تمكن في نهايته من السيطرة على أجزاء واسعة من البادية السورية، من بينها مدينة #تدمر. يذكر أن #أبو_بكر_البغدادي (زعيم داعش) أعلن في حزيران (يونيو) العام الماضي عبر أحد مساجد #الموصل، عن إنشائه لـ"دولة الخلافة الإسلامية في سوريا والعراق"، منصّباً نفسه "أميراً للمؤمنين"، ومتجاهلاً الحدود السياسية التي تربط بين البلدين.

خاص ـ الحل العراق

شهدت محافظة # #النجف ، في ساعةٍ متأخرة من ليلة الخميس الجمعة، أحداثاً دامية راح ضحيتها أكثر من 20 قتيلاً وأكثر من 600 جريحاً، برصاص حي أطلقتها فصائل مسلحة وميليشيات تابعة للأحزاب ومقربة من # #إيران .

الناشط من #النجف حسام حسين، روى لمراسل “الحل العراق“، أن «المئات من #المتظاهرين تجمعوا ليلة أمس، في ساحة # #ثورة العشرين وسط المحافظة قرب مرقد محمد باقر الحكيم، دون أي تعرض إلى المرقد».

مبيناً أنه «بعد أقل من ساعة من التجمع، خرجت عناصر مسلحة من مرقد الحكيم، بعضهم يرتدون (عمائم ودشاديش) وقاموا بفتح النار بشكل مباشر نحو # #المتظاهرين ، ما أدى إلى سقوط عدد كبير من # #القتلى والجرحى».

وأضاف أنه «المسلحين والمليشيات أبادوا المحتجين»، مؤكداً أن «ضحايا المجزرة التي قامت بها المليشيات في #النجف ، بلغوا لغاية الآن أكثر من 20 قتيلاً وأكثر من 600 جريحاً، والحصيلة قابلة للزيادة».

وأفادت وسائل إعلام عراقية ودولية، أمس الخميس، عن نشر # #الجيش العراقي، العشرات من الدبابات والعربات المدرعة في #النجف ، في أعقاب إحراق متظاهرين، ليلة أمس القنصلية ال #إيران ية في المدينة، وما رافقها وتلاها من أعمال # #عنف .

وتأتي تظاهرات الخميس، رغم حظر التجول الذي فرضته # #السلطات العراقية، بعدما أحرق متظاهرون القنصلية ال #إيران ية في #النجف ، بيوم دامٍ شهدته المدينة.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير ـ وسام البازي