«الثوري» الإيراني يستولي على مواقع لـ«الحرس الجمهوري» في ديرالزور

«الثوري» الإيراني يستولي على مواقع لـ«الحرس الجمهوري» في ديرالزور

ديرالزور (الحل نت) – استولت ميليشيات «الحرس الثوري» ال #إيران ي، مساء الأربعاء، على مواقع لـ«الحرس الجمهوري» السوري بريف # #دير_الزور الشرقي.

وقال مراسل موقع «الحل نت» في # #البوكمال ، إن «المواقع التي سيطرت عليها ميليشيات الحرس الثوري وتعدادها أربعة، «تنتشر بين منطقة # #السيال و #الصالحية ، وهي نقاط حراسة لعناصر الحرس الجمهوري في المنطقة».

وأضاف أن «عناصر الحرس الجمهوري، نقلت مواقعها إلى محيط مدينة # #الميادين ، من جهة بلدة # #الطيبة ، دون أيّ اعتراض، أو مقاومة تذكر».

وتأتي عملية الاستيلاء بعد يوم فقط، استولى فيه عناصر الحرس الثوري أيضاً، على أربعة نقاط حراسة تابعة للحرس الجمهوري، ممتدة على السرير النهري لبلدة # #الصالحية ، ومطلة على مناطق سيطرة # #قوات_سوريا_الديمقراطية «قسد».

وكان القائد العام للحرس الثوري ال #إيران ي، محمد علي جعفري، قد أكد في تصريحات سابقة، أن «الحرس الثوري قام بتجنيد 200 ألف عنصر في العراق وسوريا»، مشيراً إلى أن «هذا الإجراء هو من ضمن سياسات # #إيران في دول المنطقة».

وتعتبر الولايات المتحدة ودول أوروبية عدّة، سياسات #النظام_ال #إيران ي في العراق وسوريا ولبنان بـ«المخربة»، بسبب دعمها وتمويلها لعدد كبير من الميليشيات، إذ تعد هذه السياسات إحدى أسباب خروج # #واشنطن من الاتفاق النووي مع طهران، وإعادة فرض العقوبات القاسية عليها.

من الجدير بالذكر، أن مدينة #البوكمال والقرى المحيطة بها، تخضع لسيطرة الميليشيات ال #إيران ية بشكل كامل، ويقتصر تواجد القوات النظامية بداخلها على المربع الأمني فقط، ولا يخرج العناصر منه إلا للضرورة، أو بناء على تعليمات وقرارات عسكرية متفق عليها.