هل تتجه اللجنة الدستورية السورية إلى تعليق جلساتها في جنيف؟

هل تتجه اللجنة الدستورية السورية إلى تعليق جلساتها في جنيف؟

انتهت اليوم الجمعة الجولة الخامسة من جلسات #اللجنة الدستورية_السورية المنعقدة في مدينة #جنيف السويسرية برعاية الأمم المتحدة، وذلك دون تحقيق تقدم يذكر على ما رشح من نتائج الاجتماعات، بحسب التصريحات الصحفية التي أدلى بها غالبية المشاركين.

إلى ذلك التقى عدد من أعضاء وفد المعارضة السورية أمس في جنيف مع المبعوث الروسي إلى سوريا  “ألكسندر لافرنتيف”، وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الرئيس المشترك للجنة الدستورية من جهة المعارضة هادي البحرة، أبلغ المبعوث الروسي الخاص خلال الاجتماع أن العملية الدستورية ستتوقف بالكامل بسبب “تعنت” وفد الحكومة السورية.

من جهة أخرى أصدرت أمس الدول الثلاث الضامنة لمسار أستانة المتعلق بسوريا وهي روسيا وإيران وتركيا بياناً مشتركاً، أعلنت فيه عن عقد قمة دولية جديدة فيما يتعلق بسوريا ستشهدها مدينة سوتشي الروسية يومي 16 و17 شباط / فبراير القادم.

الناطق باسم هيئة التفاوض وعضو وفد اللجنة الدستورية “يحيى العريضيأكد  أن جلسات اللجنة الدستورية في جنيف تتجه نحو التعليق، وحمّل وفد الحكومة السورية مسؤولية هذا العطالة في مسار المفاوضات.

يذكر أن اجتماعات الجولة الخامسة للجنة الدستورية السورية كانت انطلقت يوم الاثنين الماضي في قصر الأمم في مدينة جنيف السويسرية وتحت رعاية من الأمم المتحدة، إلا أنها على مدار أيامها الخمسة لم تشهد أي تقدم في مباحثاتها التي يفترض أن تهدف إلى صياغة دستور جديد.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول دولي