تزامناً مع أزمة فقدان الخبز… السطو على مخبز آلي في السويداء

تزامناً مع أزمة فقدان الخبز… السطو على مخبز آلي في السويداء
طوابير الخبز - إنترنت

تعرّض مخبز «شهبا» الآلي في محافظة السويداء إلى السطو من قبل مجموعة مسلّحة، ما أدى إلى توقف عمليّة الإنتاج في المخبز، وذلك في وقت تشهد فيه المحافظة أزمة في تأمين المادة الرئيسيّة في غذاء السوريين.

وأكد مدير فرع المؤسسة السوريّة للمخابز في السويداء “علاء مهنا” في تصريحات نقلتها صحيفة الوطن تعرّض المخبز للاعتداء من قبل مجموعة مسلّحة مؤلفة من ثلاثة أشخاص، « حيث قام أحدهم بإطلاق النار ‏من بندقية حربية في صالة الإنتاج وسلب مبلغ 250 ألف ليرة إضافة إلى تمزيق ‏سجلين من سجلات البيع بعد بث الذعر بين صفوف العاملين وإهانتهم بالشتائم ‏تحت تهديد السلاح».

ولا تلبث أزمة توفر #الخبز أن تتراجع قليلاً في مناطق السلطات السورية، إلَّا وتعود مجدداً أسوأ مما كانت عليه، وذلك بالتوازي مع انتعاش “#سوق_سوداء” لبيع الخبز بأضعاف سعره المحدد.

وتطول الطوابير أمام الأفران لعشرات الأمتار وأمام محال المعتمدين من أصحاب البقاليات الخاصة، ويضطر #المواطن للوقوف من الساعة الخامسة صباحاً، كي يعزز فرصه في الحصول على ربطة الخبز ربما عند الساعة 12 ظهراً.

وتباع ربطة الخبز من الفرن بـ75 #ليرة سورية، لكنها تصل إلى أكثر من 1400 ليرة لدى الباعة المتجولين قرب الأفران، وأسعارهم تزيد بحسب شدة الازدحام على الأفران، بما يشبه (السوق السوداء).

وأغلقت العديد من الأفران أبوابها في ريف دمشق لعدم توافر #الطحين، فيما أبلغت المخابز الأهالي بضرورة تأمين الخبز لعدة أيام، لأن الأزمة قد تستمر أكثر من العادة، في ظل انخفاض مخزون الدقيق لدى الحكومة، وعدم قدرتها على تعويضه.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية