“بلينكن” يُهاتف “بارزاني”: قَلِقون من الجماعات المنفلتة في العراق

“بلينكن” يُهاتف “بارزاني”: قَلِقون من الجماعات المنفلتة في العراق
"بلينكن" و"بارزاني" - إنترنت

اتصل وزير الخارجية الأميركي # #أنتوني_بلينكن برئيس حكومة #إقليم_كردستان #العراق # #مسرور_بارزاني ، مساء اليوم الجمعة، وبحثا مجموعة من القضايا.

إذ أدان الجانبان «بشدة هجمات الصواريخ والطائرات المسيّرة ضد #إقليم كردستان والقواعد #العراق ية وقوات # #التحالف_الدولي »، حسب بيان لحكومة الإقليم.

مؤخّراً، وفي هذا الشهر، استهدفت الميليشيات الموالية لإيران مركزاً للتحالف الدولي في # #مطار_أربيل الدولي بطائرة مسيّرة، كانت تحمل مادة (تي.إن.تي) شديدة الانفجار.

كما سقطت، منتصف الشهر الحالي، 5 صواريخ على # #قاعدة_بلد الجوية التي تتواجد بها # #القوات_الأميركية ، وهي تتبع لمحافظة # #صلاح_الدين شمالي # #العراق .

أضاف البيان أنه: «جرى الاتفاق بين “بلينكن” و”بارزاني” على الحاجة المستمرة لقوات التحالف الدولي في البلاد، ودعم # #البيشمركة و # #القوات_الأمنية #العراق ية في الحرب ضد # #داعش ».

سيطرَ “ #داعش ” في يونيو 2014 على محافظة # #نينوى ، ثاني أكبر محافظات #العراق سُكاناً، أعقبها بسيطرته على أكبر المحافظات مساحة وهي # #الأنبار ، ثم # #صلاح_الدين .

إضافة لتلك المحافظات الثلاث، سيطرَ “ #داعش ” على أجزاء من محافظتي # #ديالى و # #كركوك ، ثم حاربته القوات #العراق ية لثلاث سنوات، حتى أُعلن النصر عليه في (9 ديسمبر 2017).

رغم هزيمته، عاد “ #داعش ” ليهدّد أمن #العراق ، وباتت هجماته لافتة منذ مطلع 2020، بخاصة عند القرى النائية، والنقاط العسكرية بين #إقليم_كردستان وبقية المحافظات #العراق ية.

كما ناقش الجانبان، الانتخابات #العراق ية المقبلة، «وأعربا عن قلقهما من محاولات الجماعات المنفلتة تقويض هدف مشترك للإقليم و #العراق والمجتمع الدولي بإجراء انتخابات حرة ونزيهة».

حدّدت الحكومة #العراق ية برئاسة # #مصطفى_الكاظمي تاريخ (10 أكتوبر) المقبل موعداً لإجراء انتخابات مبكّرة، بإشراف أمَمي، تلبية لمطلب “انتفاضة تشرين” التي صيرت في (أكتوبر 2019).