بغداد 34°C
دمشق 24°C
الخميس 13 مايو 2021
للحرب على "داعش" في العراق وسوريا.. الطائرات المُقاتلة البريطانية تتأهب - الحل نت
تعبيرية ـ إنترنت

للحرب على “داعش” في العراق وسوريا.. الطائرات المُقاتلة البريطانية تتأهب


وكالات

أعلنت #وزارة_الدفاع البريطانية، اليوم الثلاثاء، تخصيص سرب جوي للمشاركة في عملية “شادر” (Shader) المساهمة في محاربة تنظيم “#داعش”.

ونقلت وسائل إعلام أميركية، عن الوزارة البريطانية، قولها إنه «تمَّ تحديث أسطول الطائرات المقاتلة التي ستعمل من سفينة “أتش أم أس كوين إليزابيث”».

ومن المفترض أن تبدأ حاملة الطائرات الضخمة في الانتشار في إطار عملية “شادر” الشهر المقبل، بحسب بيان وزارة الدفاع البريطانية.

وذكر رئيس الجنرال البريطاني بن كي، في بيان رسمي: «يمثل هذا النشر تجسيداً للقدرة الاستكشافية المشتركة للمملكة المتحدة».

مشيراً إلى أن «استخدام طائرات أف-35 القتالية ضد “#داعش” سيثبت التزامنا بتأمين هزيمة التنظيم المتطرف، حيث لا تزال هناك أعداد كبيرة من عناصر “داعش” في #العراق وسوريا».

أما وزير القوات المسلحة البريطانية، جيمس هيبي، قال: «ستقدم أف-35 لايتنينغ” ضربة قوية ضد “داعش” وتُساعد في منعها من استعادة موطئ قدم لها في العراق وإضعافه على كافة المستويات».

لافتاً إلى أن «هذا العمل يقدم مثالاً على عمل مشترك مع الحلفاء لمواجهة التهديدات في كافة أنحاء العالم».

وبحسب الإعلام الأميركي، فقد اشتهر سرب “617” التابع للقوات الجوية البريطانية بجهوده في تدمير سدود النازيين في عملية “Chastise” خلال الحرب العالمية الثانية.

وحاملة الطائرات “أتش أم أس كوين إليزابيث” هي أكبر وأقوى سفينة حربية تم بناؤها على الإطلاق للبحرية الملكية البريطانية، حيث أنها قادرة على حمل ما يصل إلى 40 طائرة، وفقاً لموقع البحرية الأميركية.

ولم يتم الإعلان عن عدد طائرات المقاتلة التي سيتم تدشينها على حاملة الطائرات العملاقة، لكن وزارة الدفاع البريطانية تقول إنها «ستشمل أكبر عدد من طائرات “أف-35 بي” البريطانية، فضلاً عن انضمام العديد من الطائرات الأميركية إليها».

من جهته، أفادت مواقع بريطانية بأن العديد من المقاتلات الأميركية ستنضم إلى المهمة ما يوحي بأن العدد الكلي (15 مقاتلة بريطانية وأميركية) سيزيد بعد انضمام مقاتلات أميركية إضافية من حاملة طائرات أخرى شاركت في تدريبات عسكرية في سبتمبر الماضي.

وتمتلك المملكة المتحدة أصلاً 21 طائرة من طراز “أف-35 لايتنينغ”، 18 منها صنعت في بريطانيا، وثلاث في الولايات المتحدة، فيما أشارت تقارير أخرى إلى أن «15 طائرة مقاتلة من “السرب رقم 617” التابع لسلاح الجو الملكي “دامباستر” وسرب مشاة البحرية الأميركية 211، على متن الحاملة، إلى جانب ثمانية من مروحيات الأسطول الجوي البريطاني “ميرلين”».


التعليقات