بغداد 32°C
دمشق 25°C
الثلاثاء 22 يونيو 2021
في أكبر محاولة تهريب.. الأرْدُنّ يعلن قتل وجرح 11 شخصاً حاولوا التسلل من سوريا - الحل نت

في أكبر محاولة تهريب.. الأرْدُنّ يعلن قتل وجرح 11 شخصاً حاولوا التسلل من سوريا


أعلن الجيش الأُرْدُنّيّ، الأربعاء، عن مقتل 3 أشخاص وإصابة إثنين وإلقاء القبض عليهم، وتراجع 6 آخرين إلى داخل العمق السوري، بعد تطبيق قواعد الاشتباك معهم.

وقالت القوات المسلحة الأردنية، في بيانٍ اطلع عليه (الحل نت)، إنّها: «أحبطت في المناطق الشِّمالية المحاذية لسوريا، أكبر محاولة تهريب لأسلحة ومخدرات منذ أشهر».

وبيّن الجيش الأُرْدُنّيّ، أنه وبعد تفتيش المنطقة تم ضبط عدد من الأسلحة، و(1,307,665) حبة كبتاجون و(2100) حبة لاريكا، وتحويلها إلى الجهات المختصة، وبالتنسيق مع إدارة مكافحة المخدرات.

وتنشط حركة التهريب على الحدود الأردنية السورية بصورة شبه يومية، وتحتل #المخدرات المرتبة الأولى بين المواد المهربة من مناطق سيطرة #الحكومة_السورية و #حزب_الله في الجَنُوب السوري.

وأوضح ناشطون محليون، لـ(الحل نت)، أنّ المنطقة باتت بؤرة للتهريب بعد سيطرة القوات النظامية على جَنُوب سوريا في أغسطس/آب 2018، ولا سيّما بعد تغلغل المليشيات الموالية لإيران كحزب الله اللبناني.

وكانت مصادر محلية في بلدة “المتاعية”، قالت لـ(الحل نت)، إنّ: «العديد من عمليات تهريب البشر والآثار والمخدرات تتم عن طريق البلدة إلى #الأرْدُنّ، مروراً بالطرق الصخرية الوعرة، ولكن أغلبها يتم رصده من قبل الجيش الأُرْدُنّيّ».

وسبق وأن شدّد قائد القوات المسلحة الأردنية، اللواء “يُوسُف الحنيطي”، على أنّ القوات المسلحة الأردنية، ستتعامل بكل قوة وحزم مع أي عملية تسلل أو محاولة تهريب لحماية الحدود.

يذكر أن الجيش الأُرْدُنّيّ أحبط في شهر فبراير/شباط الماضي ثلاث محاولات لتهريب #البشر و #المخدرات مصدرها الأراضي السورية.


التعليقات