انهيار السياحة بسبب كورونا قد يكبد العالم خسائر بـ ٤ ترليون دولار

انهيار السياحة بسبب كورونا قد يكبد العالم خسائر بـ ٤ ترليون دولار
الصورة تعبيرية - إنترنت

توقع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية “#أونكتاد” أن انهيار #السياحة بسبب جائحة فيروس #كورونا خلال عامي ٢٠٢٠ و٢٠٢١، سيكبد #الاقتصاد العالمي خسائر تقدر بـ ٤ تريليون #دولار أميركي (التريليون = رقم واحد إلى يمينه ١٢ صفراً).

وذكر تقرير صادر عن المؤتمر، أن «سبب هذا التوقع هو الخسارة التقديرية لتأثير الوباء المباشر على # السياحة وتأثيره على القطاعات الأخرى المرتبطة ارتباطا وثيقا بها».

وتكبدت # السياحة عالمياً خسارة قدرها 2.4 تريليون # دولار في عام 2020 بسبب الآثار المباشرة وغير المباشرة المترتبة على انخفاض حاد في عدد السائحين الدوليين، ومن المتوقع ارتفاع في # السياحة الدولية في النصف الثاني من هذا العام، بحسب التقرير.

وذكرت #الأمم_المتحدة، في تقرير لها صدر مؤخراً، إن # الاقتصاد العالمي سيخسر نحو 10 تريليونات # دولار من إجمالي الناتج المحلي نتيجة جائحة كورونا.

وتوقع البنك الدولي، في تقرير له صدر في كانون الثاني الماضي، نمو # الاقتصاد العالمي بنسبة 4% عام 2021، إذا بدأت الدول بتوزيع اللقاحات على نطاق واسع خلال هذا العام.

وأشار إلى أن جائحة فيروس # كورونا تسببت بخسائر فادحة من الوفيات والإصابات المرضية، ودفعت بالملايين نحو هوة الفقر، وربما تقلّص النشاط الاقتصادي والدخل لفترة طويلة.

يذكر أن معظم دول العالم شهدت شللاً شبه كامل لحركة # السياحة منذ بدء تفشي فيروس # كورونا في الأشهر الأولى من العام الماضي ٢٠٢٠، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدول لمواجهة الجائحة.