«الإدارة الذاتيّة» تُسلم 20 طفلاً من عوائل تنظيم “داعش” إلى روسيا

«الإدارة الذاتيّة» تُسلم 20 طفلاً من عوائل تنظيم “داعش” إلى روسيا
ممثلو الإدارة الذاتية ووفد من الحكومة الروسية في مقر دائرة العلاقات الخارجية بالقامشلي- إنترنت

سلّمت دائرة العلاقات الخارجيّة في # #الإدارة_الذاتية ، السبت، 20 طفلاً من عوائل تنظيم # #داعش إلى # #روسيا ، جميعهم كانوا في # #مخيم_روج (بريف # #ديرك ، أقصى شمال شرقي سوريا).

وسُلم الأطفال في مقر “دائرة العلاقات الخارجية” بمدينة # #القامشلي بمحافظة # #الحسكة .

وبلغ عدد أطفال التنظيم الذين سلمتهم “الإدارة الذاتيّة” إلى مكتب مفوضية حقوق الطفل لرئيس #روسيا الاتحادية، 205 أطفال حتى اليوم، وذلك على عدة دفعات، كان آخرها في نيسان/ أبريل الماضي، حيث استعادت حينها 34 طفلاً يتيماً.

ووقّع الطرفان وثيقة التسليم التي تؤكد بأن الأطفال بحالة صحية وجسدية جيدة، ولم يتعرضوا لأي نوع من الضغط المعنوي أو البدني أثناء تواجدهم في مناطق سيطرة الإدارة الذاتيّة.

وكانت “الإدارة الذاتيّة” قد سلّمت، في 5 حزيران/ يونيو الماضي، امرأة وطفليها وطفل يتيم آخر من عوائل التنظيم من الذين كانوا متواجدين في # #مخيم_الهول (شرقي # #الحسكة ) إلى # #هولندا .

كما سلّمت “الإدارة الذاتيّة”، أواخر شهر نيسان/أبريل الماضي، 92 امرأة وطفلًا من عوائل التنظيم، إلى الحكومة الأوزبكية، بموجب وثيقة عودة رسمية وعقود بروتوكولية.

ومنذ إعلان # #قوات_سوريا_الديمقراطية ، والتحالف الدولي القضاء على تنظيم “ #داعش ” في آذار/ مارس 2019، تطالب “الإدارة الذاتيّة”، الدول المعنية باستعادة مواطنيها المحتجزين لديهم أو إنشاء محكمة دولية لمحاكمة عناصر التنظيم.

ويُعتبر “مخيم الهول” الذي يقطن فيه نحو 62 ألف شخص، 93 % منهم من النساء والأطفال السورييّن والعراقيين والأجانب، مصدر قلق من الناحية الأمنية والمعيشية.