بغداد 38°C
دمشق 29°C
السبت 31 يوليو 2021
"بشار الأسد" يلتقي والد قيادي بفصائل المعارضة في طرطوس ويطلب اتصال مع ابنه! - الحل نت


التقى الرئيس السوري “بشار الأسد” بأحد النازحين في مدينة طرطوس وهو أب لقائد عسكري يعمل في أحد فصائل المعارضة، حيث جاء اللقاء خلال زيارة الأسد إلى المدينة عقب أدائه القسم الدستوري.

ونقل موقع «مرايا» المحلي الأربعاء تفاصيل اللقاء الذي جمع عائلة “بشار الأسد” بوالد أحد قياديي «الجيش الوطني» العامل شمالي سوريا، وهو نازح من أحد مناطق ريف دمشق.

ونقل الموقع شهادة أحد الحاضرين، حيث قال إن الرئيس السوري التقى برجل يدعى “أبو حسن” وهو نازح من دمشق ويعيش في طرطوس، وهو أب لقائد في «الجيش الوطني» يعمل في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي.

وأضاف “أبو فوّاز” وهو اسم مستعار للشخص الذي نقل عنه الموقع أن الرئيس السوري “بشار الأسد” جلس مع أبو حسن في أحد المقاهي وتناول الشاي معه.

وبحسب ما نقل موقع «مرايا» فإن “بشار الأسد” طلب من “أبو حسن” مراسلة ابنه «وإخباره بأن عليه العودة إلى حضن الوطن وإجراء تسوية كاملة كما وعد بشار أبو حسن، بأن ابنه لن يتعرض لأي مكروه بحال لم يكن لديه سجل لدى الدولة أو قضايا سابقة عند عودته».

وجرى اللقاء في مقهى «السعادة» وسط مدينة طرطوس، حيث «تمكن أبو حسن من إجراء الاتصال بابنه وأخبره أنه يجلس مع بشار الأسد الآن وأن الرئيس وعده، بحال عودة ابنه إلى سوريا وإجراء التسوية لن يتم إيقافه أو تعرضه لأي مسائله قانونية بحال كان سجله نظيف، وهنا قام القيادي في الجيش الوطني بشـتم بشار الاسد ووعد بإسقاطه وأنهم قادمون نحو دمشق» بحسب ما نقل الموقع.

وأكد القيادي في «الجيش الوطني» خلال الاتصال أنه لن يعود إلى سوريا طالما يحكمها “الأسد” في حين لم يعلّق الأخير على ما جرى خلال الاتصال وطلب من أبو حسن إغلاق الاتصال» بحسب ما ورد.

وكانت وسائل إعلام محليّة نشرت قبل يومين صوراً تظهر الرئيس السوري “بشار الأسد” في شوارع مدينة طرطوس وفي قرية عين الكبيرة بريف منطقة الشيخ بدر في المحافظة، وذلك بعد أن زار منطقة حي الميدان بالعاصمة دمشق عقب ساعات من أدائه القسم الدستوري لولاية رئاسية جديدة هي الرابعة له منذ عام 2000.


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية