“الأعرجي” يلتقي عوائل “داعش” على رأس وفد رفيع في “مخيّم الجَدعة” بالموصل

“الأعرجي” يلتقي عوائل “داعش” على رأس وفد رفيع في “مخيّم الجَدعة” بالموصل
مُستشار الأمن القومي بالعراق "قاسم الأعرجي" - إنترنت

أجرى مستشار # #الأمن_القومي ب #العراق ، #قاسم_الأعرجي، زيارة إلى # #مخيم_الجدعة ، بمحافظة # #نينوى شمالي البلاد، بتوجيه من رئيس الحكومة # #مصطفى_الكاظمي .

ورافق “الأعرجي” في جولته: «وفد أمني رفيع، ضم نائب قائد العمليات المشتركة، الفريق الركن “عبد الأمير الشمري”،  ووكيل وزارة الهجرة “كريم النوري”، ومجموعة من ضباط الأجهزة الأمنية والعمليات المشتركة»، حسب بيان لمستشارية الأمن القومي.

واطلع “الأعرجي”، وفق البيان: «على أحوال النازحين في المخيم واستمع إلى مشكلاتهم ومعاناتهم في ظل أجواء الصيف القاسية».

وأوضح أن: «حضوره مع وفد أمني رفيع، جاء لتلبية احتياجات ساكني المخيم، وتذليل العقبات أمام المشكلات التي يعانونها بالتعاون مع وزارة الهجرة المعنية بالأمر».

وأكد أن: «أبناء #العراق هم تحت رعاية الحكومة #العراق ية، وأن # #العراق يحترم مبادئ حقوق الإنسان، وهي مبادئ سامية، ويجب أن يكون الإنسان #العراق ي محترماً».

مُبيناً أن: «القانون لا يحاسب الأبرياء على ذنب أو جريمة اقترفها غيرهم (…) ونشعر بالسعادة أن نلتقي من يريد أن نستمع إليه، وسنكون أمناء في نقل المطالب إلى رئيس الوزراء».

ويضم “مخيّم الجدعة”، عوائل “داعش” من #العراق يين، ونُقلت أول وجبة له في مايو المنصرم، عبر 11 حافلة كبيرة، ضمت 100 عائلة، قادمة من # #مخيم_الهول في # #سوريا ، بإشراف من # #الحكومة_ #العراق ية .

يُشار إلى أن محافظ #نينوى ، “نجم الجبوري” أكّد في وقت سابق: «وجود رفض شعبي في المحافظة لعودة عوائل تنظيم “داعش” الإرهابي من مخيم الهول السوري».

وتشير الأرقام التي نشرتها إدارة “مخيم الهول” مؤخراً إلى أنه، يضم 60.351 شخصاً، يشكلون 16.404 أسرة، من بينها 8256 أسرة عراقية مؤلفة من 30.738 شخصاً.