خفر السواحل التركي يعتقل 100 لاجئ سوري في ولاية إزمير

خفر السواحل التركي يعتقل 100 لاجئ سوري في ولاية إزمير
صورة للاجئين السورييّن الذين تم اعتقالهم في إزمير- إنترنت

اعتقلت قوات خفر السواحل التركي في ولاية #إزمير، اليوم السبت، 100 لاجئ سوري، بينهم نساء وأطفال، أثناء محاولتهم العبور نحو الأراضي اليونانيّة.

واعترضت فرق خفر السواحل قارب اللاجئين السورييّن في منطقة “تشيشمي” غربي البلاد، ليتم نقل اللاجئين إلى ميناء المنطقة.

وبحسب ما نقلته وسائل إعلام تركية، فقد تم تحويل اللاجئين الـ100 إلى مديرية الهجرة في ولاية إزمير، بعد التعرف على هويتهم.

وكان الأمن التركي قد اعتقل، قبل عدة أيام، 19 لاجئاً، بينهم سوريّون، في منطقة “أورلا” بالولاية ذاتها، حيث كانوا يحاولون عبور الحدود نحو #اليونان، وسُلِّموا إلى مديريّة الهجرة في الولاية.

ورغم تشديد السلطات التركيّة من جهة واليونانية من جهةٍ أخرى، رقابتهما على الحدود منعاً لتدفق المهاجرين، إلا أن عشرات السورييّن يحاولون يومياً عبور الحدود، على أمل الوصول إلى دول أوروبا.

ويواصل العديد من اللاجئين السورييّن في تركيا بالبحث عن طرقٍ مؤدية للهجرة، في ظل سوء أوضاعهم المعيشية من جميع النواحي.

وتفيد آخر الإحصاءات الرسميّة بتواجد ما لا يقل عن ثلاثة ملايين و690 ألفاً و896 لاجئاً سورياً في تركيا.