شابة سوريّة تفوز بجائزة “عمدة العالم” الدولية

شابة سوريّة تفوز بجائزة “عمدة العالم” الدولية

فازت الشابة الكرديّة السوريّة، “ليلى مصطفى”، بجائزة “عمدة العالم” الدوليّة لعام 2021، ضمن مشروع ركزّ هذا الموسم على وضع المدن أثناء جائحة كورونا.

وحصلت “ليلى”(34 عاماً) على الجائزة لجهودها في إعادة إعمار مدينة الرقة- منذ القضاء على تنظيم “داعش” فيها عام 2017- ولا تزال مستمرة حتى اليوم في ظل انتشار الوباء.

وتعمل “ليلى” كرئيسة مشتركة لمجلس الرقة المدني- أحد مؤسسات الإدارة الذاتيّة لشمال شرقي سوريا- إلى جانب رئيس مُشترك من المكون العربي.

وكانت مدينة الرقة قد تدمرت بالكامل أثناء القضاء على داعش، بالإضافة إلى ما زرعه عناصر التنظيم من ألغام وعبوّات ناسفة في كل أرجاء المدينة.

وسعت “ليلى” لإنشاء فسيفساء من العلاقات جمعت بين مختلف مكونات المنطقة، في مدينةٍ لم يبقى منها سوى الحطام.

ومنذ عام 2004، تقدم مؤسسة “سيتي مايرز” جائزة “عمدة العالم” إلى أبرز رؤساء البلديات في العالم المميزين، من الذين خدموا وطنهم بنزاهة وعدالة ومساواة.

فيما يتناول مشروع “عمدة العالم” موضوعات مختلفة كل عامين، حيث ركز عام 2016، على أزمة اللاجئين.

أما عام 2018، فركزّ المشروع على نقص تمثيل المرأة في المناصب الإدارية المحلية حول العالم.

في حين، تناول المشروع وضع المدن أثناء جائحة كورونا.

إذ منحت مؤسسة “سيتي مايرز” الجائزة هذا العام لتسعة رؤساء بلديات من دول مختلفة حول العالم.

وتُعتبر “ليلى” هي المرأة الوحيدة من بين الفائزين، فيما وصفتها المؤسسة بأنها «صاحبة المهمة الأصعب».